"تهديد" إيما واتسون بعد خطاب عن المرأة

مصدر الصورة AFP
Image caption عُيّنت واتسون سفيرة للنوايا الحسنة منذ 6 أشهر

تعرضت الممثلة الإنجليزية إيما واتسون لما يبدو أنه تهديد لحياتها عبر الانترنت.

فهناك موقع يحمل اسم "إيما واتسون.. أنت التالية". ويعرض الموقع صورة لنجمة سلسلة أفلام "هاري بوتر"، وإلى جوارها عداد يعد تنازليا حتى منتصف ليل الجمعة، وذلك في إشارة محتملة لاستهدافها في ذلك التوقيت.

كما يعرض الموقع شعار موقع 4chan الذي يقال إنه استخدم لاستضافة صور عارية لمشاهير، بينهم كيم كارداشيان جنيفير لورنس.

وجاء "التهديد" بعد ساعات من تدشين واتسون (24 عاما) حملة في الأمم المتحدة، تدعو من خلالها الذكور للحديث بصراحة عن المساواة بين الجنسين.

وقالت واتسون، سفيرة النوايا الحسنة بالأمم المتحدة، في خطاب "لقد عُيّنت منذ ستة أشهر، وكلما تحدثت أكثر عن قضايا المرأة، لاحظت أكثر أن النضال من أجل حقوق المرأة أصبح غالبا مرادفا لكراهية الرجل."

وأضافت أن "هذا الأمر ينبغي أن يتوقف."

وتعمل واتسون كسفيرة للنوايا الحسنة من خلال هيئة "الأمم المتحدة للمرأة" التي تبحث قضايا المساواة، وتعتبر أن صناعة الأفلام على مستوى العالم لم تبذل ما يكفي لتمثيل المرأة.

كما تقول الهيئة إن النساء لا يتحدثن بما فيه الكفاية في أدوارهن بالأفلام، وأن تمثيل المرأة في أفلام الحركة والمغامرة دون المستوى.

وفي هذا الإطار أعدت الهيئة دراسة بحثت أفلاما من 11 دولة، بينها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والهند.

وخلصت الدراسة إلى أن نسبة النساء بين الشخصيات التي تتحدث في هذه الأفلام بلغت 23 في المئة.

ولعبت إيما واتسون دور التلميذة هيرميون غرانغر لأول مرة في سلسلة أفلام "هاري بوتر" في عام 2001، عندما كان عمرها 11 عاما.

وتقول واتسون إنها بدأت التفكير في قضايا المساواة بين الجنسين قبل ثلاث سنوات من ظهورها.

المزيد حول هذه القصة