بيع دراجة فوندا النارية في فيلم إيزي رايدر مقابل 1.35 مليون دولار

دراجة هارلي ديفيدسون مصدر الصورة AFP
Image caption دراجة هارلي ديفيدسون استخدمها النجم بيتر فوندا في دور كابتن أمريكا في فيلم "ايزي رايدر" 1969

كشف أحد المتخصصين في الدراجات النارية عن بيع الدراجة النارية، التي ظهرت في الفيلم الشهير "إيزي رايدر" عام 1969، في مزاد علني مقابل 1.35 مليون دولار، رغم الادعاء بأنها ليست أصلية.

وأكد بيت مزادات "بروفايلز ان هيستوري" في كاليفورنيا، إن العطاءات في المزاد كانت شرسة، لكنه لم يكشف عن اسم المشتري.

واستخدمت الدراجة المباعة، من طراز هارلي ديفيدسون، في مشهد الاصطدام العنيف نهاية الفيلم، وتولى الممثل دان هاغيرتي إعادة ترميمها وإصلاحها.

وأثار ادعاء أحد الأشخاص بأنه يمتلك الدراجة الأصلية التي استخدمت في الفيلم، التساؤلات حول مدى كون الدراجة المعروضة في المزاد أصلية.

كما ادعى غوردون غرانجر، أحد جامعي الدراجات من تكساس، أنه لديه شهادة موقعة من غريزلي أدامز والنجم هاغيرتي، تثبت أن الدراجة التي بحوزته هي الأصلية.

توقيع فوندا

مصدر الصورة AFP
Image caption الدراجة تحمل توقيع النجم بيتر فوندا مزينة بعلم أمريكا على خزان الوقود وأنابيب العادم على شكل ذيل سمكة

واعترف الممثل هاجيرتي، الذي لعب دورا صغيرا في الفيلم الكلاسيكي، لصحيفة لوس أنجلوس تايمز أنه وثّق وباع دراجتين أصليتين استخدمهما "كابتن أمريكا"، وهي الشخصية التي لعبها الممثل بيتر فوندا في الفيلم.

ويصر حتى الآن على أن واحدة فقط من الدارجتين كانت أصلية، وهي التي كان يملكها وكيل عقارات في كاليفور نيا مايكل ايسنبرغ، وظهرت في المزاد السبت الماضي.

واشترى ايسنبرغ الدراجة العام الحالي من شخص آخر، كان قد اشتراها من هاغيرتي قبل 12 عاما.

وتحمل الدراجة طراز "تشوبر بييرز" توقيع فوندا على خزان الوقود.

وقال الممثل البالغ 74 عاما لصحيفة لوس أنجلوس تايمز "يوجد رائحة كريهة في مكان ما في هذا الأمر."

وأضاف "لا أستطيع القول أيهما الحقيقية، أعرف بوجود دراجتين كلاهما وثقه هاغيرتي."

وزينت الدراجة المباعة بعلم الولايات المتحدة على خزان الوقود، ومميزة أيضا بقوائم الدراجة الأمامية المائلة ومقودها وأنابيب العادم على شكل ذيل سمكة.

وكانت الدراجة قد وضعت من قبل في متحف الدراجات النارية الوطني في أناموسا بولاية أيوا، لمدة 12 عاما.

المزيد حول هذه القصة