متحف بيرن السويسري يوافق على عرض اعمال "سرقها" النازيون

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption لوحة لماتيس مثار خلاف حول ملكيتها

قرر متحف بيرن للفنون في العاصمة السويسرية قبول عرض المئات من الاعمال الفنية التي تبرع بها الالماني كورنيليوس جورليت والتي كان قد استحوذ عليها ابان حقبة الحكم النازي.

ومن المرجح ان تبقى العديد من هذه الاعمال في المانيا حتى يتم التعرف على اصحابها الاصليين.

ويعتقد ان جورليت، وهو ابن مقتني الاعمال الفنية لهتلر، قد جمع اعمالا فنية تقدر قيمتها بمليار يورو.

وكانت المجموعة الفنية التي قرر متحف بيرن قبولها موضوع خلاف قانوني طويل يتعلق بالاعمال التي استحوذ عليها النازي بطرق غير شرعية.

وكان جورليت، الذي توفي في مايو / ايار الماضي، قد سمى متحف بيرن "وريثه الوحيد".

وكان اكتشاف المجموعة الفنية في شقته في ميونيخ في فبراير / شباط 2012 قد ادى الى مصادرتها من قبل السلطات في ولاية بافاريا الالمانية الجنوبية، وادى ايضا الى اثارة خلافات قانونية حول ملكية الاعمال الفنية التي استولى عليها النازيون.

وقال مدير متحف بيرن، كريستوف شيوبلين، في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة الالمانية برلين الاثنين إن المتحف قرر قبول المجموعة.

ولكنه اضاف ان المتحف "لن يقبل اي عمل فني يشتبه بأنه مسروق".

وتعهد المتحف على العمل بالتعاون مع السلطات الالمانية للتأكد "من اعادة كل الاعمال المسروقة الى اصحابها الشرععيين."