رحيل مؤلفة روايات الجريمة بي دي جيمس

مصدر الصورة AFP
Image caption قالت بي دي جيمس إن الكاتب يجد صعوبة في التوقف عن الكتابة

غيب الموت مؤلفة روايات الجريمة البريطانية بي دي جيمس عن عمر يناهز الرابعة والتسعين.

وقال وكيلها الأدبي إنها فارقت الحياة في منزلها في مدينة أكسفورد بسلام صباح الخميس.

وقد نفدت ملايين النسخ من كتبها التي بلغت العشرين، بينها "غرقة القتل" و "أطفال الرجال".

وكانت المؤلفة الراحلة قد قالت في مقابلة مع بي بي سي العام الماضي إنها تعمل على رواية جديدة، وترغب بكتابة رواية أخرى.

وقالت أيضا "مع التقدم في السن يصبح الأمر صعبا، والإلهام يأخذ وقتا أطول، لكن حين تكون كاتبا تحس بحاجة للكتابة".

وترى الكاتبة أنه من الصعب على الكاتب أن يقدر إن كان كتابه يستحق النشر، لكنها تعتقد أنها "ما دامت على قيد الحياة ستبقى تكتب".

وقال الناشر "فيبر أند فيبر" الذي نشر كتبها "إن هذا يوم حزين لنا، ومن الصعب علينا في فيبر أن نعبر عن مدى الحزن الذي نحس به، لقد كانت مميزة في كل جانب من جوانب حياتها، وملهمة لنا جميعا".