"حرب النجوم: ذا فورس أويكينز" معدات مثيرة ومغامرات جديدة

مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption الفيديو الترويجي، الذي يبدأ بلقطة للممثل البريطاني جون بويغا، لم يكشف سوى عن القليل من الحبكة

كشف النقاب عن الفيديو الترويجي الأول لفيلم "حرب النجوم: ذا فورس أويكينز"، وجرى طرحه على شبكة الإنترنت وفي بعض دور السينما بالولايات المتحدة.

ويقدم الفيديو الترويجي للمعجبين بالفيلم لمحة لمدة 88 ثانية عن الفيلم الجديد، الذي يعد الإضافة الجديدة الأولى للسلسلة منذ عام 2005.

وبالإضافة إلى الكشف عن لقطات لمركبة الفضاء القديمة "ملينيوم فالكون"، يعرض الفيديو الترويجي كذلك الإطلالة الأولى لسيف مضييء (ليزري) على شكل صليب.

ومن المقرر طرح الفيلم، الذي يجمع من جديد نجوم الفيلم الأصليين مارك هاميل وهاريسون فورد وكيري فيشر، في دور السينما في 18 ديسمبر/ كانون أول عام 2015.

مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption الفيديو عرض لقطات لإنسان آلي جديد .

ويبدأ الفيديو الترويجي للفيلم بمنظر لصحراء شاسعة، وصوت يقول: "كانت هناك صحوة، فهل شعرت بها؟"، قبل أن يظهر الممثل البريطاني جون بويغا وهو يرتدي زيا مدرعا لجندي من قوات الصدمة "ستورمتروبر".

ويواصل الفيديو لقطاته، ويعرض لقطات لروبوت على شكل كرة قدم، وجيش من "قوات الصدمة" المدرعين، بالإضافة إلى النجمة البريطانية، ديزي ريدلي، وهي تمتطي نوعا من الدراجات فائقة السرعة.

مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption جيش من جنود "قوات الصدمة" المدرعين وهو يستعد للمعركة.
مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption الممثلة البريطانية، ديزي ريدلي، لعبت دور البطولة في فيلم المؤلف والمخرج جي جي أبرامز
مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption عاشقو فيلم تقليعات حرب النجوم يمكنهم مشاهدة نوع جديد من الدرجات فائقة السرعة في الفيلم الجديد.

ورأى المشاهدون الشخصية الشريرة الرئيسية في الفيلم وهو مقنع، وهو يسير في غابة ثلجية ومعه سيفه الليزري المضيء، بالإضافة إلى لقطات لمقاتلات "إكس-ونغ" و"تاي فايتر"، وذلك قبل أن تندفع مركبة "ميلنيوم فالكون" عبر السماء.

مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption قائد طائرة، يعتقد المشاهدون بأنه الممثل أوسكار إيزاك، يقود مقاتلة "إكس-ونغ"
مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption الفيديو كشف النقاب عن السيف الليزري المضيء الجديد الذي يشبه الصليب.
مصدر الصورة LUCASFILM
Image caption الفيديو الترويجي ينتهي بعرض لقطات لمقاتلات "تاي فايتر" وهي تطارد "ملينيوم فالكون"

وطبقا لصحيفة "التايم"، فإن دار سينما واحدة في مدينة أوستن بولاية تكساس تعرض حاليا الفيديو الترويجي من خلال 17 لقطة منفصلة ومتعاقبة.

ويعقب كل لقطة دقيقتان من المناقشات التي تجريها لجنة تضم خبراء في أفلام حرب النجوم الخيالية.

ويأتي الجزء السابع من فيلم الخيال العلمي الملحمي بعد نحو 30 عاما من أحداث الفيلم الأصلي "حرب النجوم الجزء السادس: عودة الجيداي".

المزيد حول هذه القصة