اكتشاف قبر ملكة فرعونية لم تكن معروفة من قبل

Image caption الاكتشاف قد يسلط الضوء على أبعاد في الأسر التي شهدت تشييد أول الأهرامات

اكتشف علماء الآثار مقبرة لملكة فرعونية لم تكن معروفة من قبل في مصر، حسبما أعلن مسؤولون.

وعُثر على المقبرة في منطقة أبو صير، جنوب غرب العاصمة القاهرة.

ويسود اعتقاد بأن المقبرة تخص زوجة أو والدة الفرعون نفرفرع الذي حكم مصر قبل 4500 عام.

وقال وزير الآثار المصري ممدوح الدماطي إن اسم الملكة خنتكاوس وُجد منقوشا على جدار في المقبرة.

وعُثر على المقبرة في المجمع الجنائزي للفرعون نفرفرع.

وقال ميروسلاف باترا، رئيس البعثة التشيكية التي اكتشفت القبرة، إن موقع مقبرة الملكة يجعلهم يعتقدون أنها كانت زوجة الفرعون.

وقد عثر العلماء التشيكيون كذلك على 30 إناء مصنوعة من الحجر الجيري والنحاس.

وأوضح الدماطي أن من شأن الاكتشاف "أن يساعدنا في تسليط الضوء على أبعاد معينة مجهولة في الأسرة الخامسة التي شهدت مع الأسرة الرابعة تشييد أول الأهرامات".

وكانت منطقة أبو صير تُستخدم كمدفن للعاصمة ممفيس في الدولة القديمة.

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption عُثر على المقبرة في المجمع الجنائزي للفرعون نفرفرع
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption عثر العلماء التشيكيون كذلك على 30 إناء مصنوعة من الحجر الجيري والنحاس
مصدر الصورة BBC World Service
Image caption كانت منطقة أبو صير تُستخدم كمدفن للعاصمة ممفيس في الدولة القديمة