إيما واتسون بطلة "الجميلة والوحش"

مصدر الصورة PA
Image caption واتسون سفيرة للنوايا الحسنة لشؤون المرأة بالأمم المتحدة

أكدت الممثلة الإنجليزية الشابة إيما واتسون أنها ستؤدي دور البطولة في النسخة الدرامية من فيلم الرسوم المتحركة "الجميلة والوحش" الذي أنتجته شركة ديزني الأمريكية.

وأعلنت واتسون النبأ من خلال صفحتها بموقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي، قائلة إن الرسوم المتحركة احتلت "جزءا كبيرا" من نشأتها.

ويخرج الفيلم بيل كوندون الذي أخرج في السابق الجزء الأول والثاني من سلسلة أفلام الشفق Twilight.

وطرحت نسخة الرسوم المتحركة من فيلم الجميلة والوحش في عام 1991، ورُشّحت لست جوائز أوسكار.

وفي الوقت الراهن، لا يوجد موعد محدد لطرح النسخة الدرامية.

مصدر الصورة Getty
Image caption طُرح فيلم الرسوم المتحركة في عام 1991

وفي إعلان النبأ، قالت إيما واتسون "أخيرا بمقدوري أن أبلغكم.. أني سألعب دور (الفتاة) بيل في فيلم ديزني الدرامي الجديد: الجميلة والوحش."

وأعربت واتسون عن سعادتها بالدور، مضيفة أن من "الخيالي تقريبا" أنها سترقص على أنغام أغنيات وردت في فيلم الرسوم المتحركة.

وليس من المعروف عن واتسون - وهي عارضة أزياء كذلك وسفيرة للنوايا الحسنة بالأمم المتحدة - قدرتها على الغناء.

وقد أقرّت الممثلة نفسها بأن الوقت حان "للبدء في بعض دروس الغناء."

وهذه ليست المرة الأولى التي يحول فيها أحد أفلام الرسوم المتحركة التي أنتجتها ديزني إلى فيلم درامي، وقد يُنظر للأمر باعتباره توجها جديدا لشركة الإنتاج الفني.

ويشهد العام الحالي طرح النسخة الدرامية من فيلم الرسوم المتحركة "سندريلا"، الذي يخرجه كينيث برانا وتلعب دور البطولة فيه الممثلة ليلي جيمس.

المزيد حول هذه القصة