فنلندا تشارك في يوروفيجن بفرقة من ذوي الاحتياجات الخاصة

فرقة موسيقية فنلندا مصدر الصورة AFP
Image caption الفرقة الفنلندية تضم مرضى بالتوحد ومتلازمة داون وستؤدي أغنية مدتها 85 دقيقة في مسابقة يوروفيجن القادمة

تستعد فرقة موسيقية مكونة من ذوي الاحتياجات الخاصة، الذين يعانون من صعوبات في التعلم، لتمثيل فنلندا في مسابقة الأغنية الأوروبية يوروفيجن.

واختار المشاهدون الفنلنديون فرقة موسيقى البانك "بي كية ان" PKN، المكونة من أربعة موسيقيين، لتصبح واحدة من الفرق المفضلة للمشاركة في المسابقة.

ويعاني أعضاؤها من صعوبات في التعلم مثل متلازمة داون التي عرفت في البداية باسم (البلاهة المنغولية)، ومرض التوحد، وسيؤدون أغنيتهم (I Always Have To) التي تبلغ مدتها 85 ثانية، في الحفل الذي سيعقد في مايو/آيار القادم.

وقال كاري ألتو، أحد أعضاء الفرقة: "كل شخص يعاني من إعاقة يجب أن يكون أكثر شجاعة".

وأضاف في لقاء مع وسائل إعلام محلية: "هو أو هي يجب أن يقولوا لأنفسهم ما يريدونه وما لا يريدون".

وستكون تلك الفرقة، هي أول فرقة لموسيقى البانك التي يسمح لها بالمشاركة في مسابقة يوروفيجن.

وبدأت فكرة تكوين تلك الفرقة عندما تجمع الموسيقيون الأربعة في ورشة عمل خيرية، وظهروا جميعا في فيلم وثائقي يسمى متلازمة البانك Punk Syndrome، وفازوا بجائزة في عام 2012.

وتتناول الأغنية المضايقات التي تنتج عن قواعد الحياة اليومية، مثل تناول الطعام الصحي، وتنظيف المنزل، والاغتسال.

تغيير النظرة

وقال عازف الجيتار سامي هيل لصحيفة الغارديان: "نحن نتمرد على المجتمع بطرق مختلفة، لكننا لسنا سياسيين".

نحن نغير المواقف إلى حد ما، الكثير من الناس يأتون لمشاهدتنا، ولدينا الكثير من المعجبين.

وشدد على أنهم لا يريدون من الجمهور أن يصوت لهم أو يشعر بالأسف لحالهم، "فنحن لا نختلف عن أي شخص آخر".

وتبلغ فرص فوز الفرقة 5 إلى 1، مما يجعلها تحتل المركز الثالث في تفضيلات الجمهور بعد ايطاليا واستونيا.

وكانت فرقة الهيفي ميتال "لوردي"، الوحيدة في فنلندا التي فازت بمسابقة يوروفيجن عام 2006.

وستعلن مسابقة يوروفيجن البريطاينة عن أسماء الفرق المشاركة السبت القادم.

المزيد حول هذه القصة