مقدم برنامج أمريكي يعتذر عن تشبيه ميشيل أوباما بشخصية من فيلم كوكب القردة

مصدر الصورة AP
Image caption قال المقدم التلفزيوني إنه لم يستهدف ميشل أوباما بالنقد وإنما الممثل الذي انتحل شخصيتها

اعتذر مقدم تلفزيوني أمريكي كان يعمل في قناة يونيفيزن قبل إقالته عن الملاحظات التي أدلى بها والتي شبه فيها السيدة الأولى في الولايات المتحدة، ميشيل أوباما، بشخصية من شخصيات فيلم "كوكب القردة".

وأدلى رودنر فيكيروا بملاحظاته في سياق تعليقه على فيديو على الإنترنت بشأن ممثل ينتحل شخصيات المشاهير.

وقال المقدم التلفزيوني إن الملاحظات التي أدلى بها كانت تستهدف انتقاد ما قام به هذا الممثل ولم تكن هجوما على زوجة رئيس الولايات المتحدة.

وقالت إدارة قناة يونيفيزن إن هذه الملاحظات "تستحق التوبيخ واللوم بشكل كامل".

وكان فيكيروا قال في برنامج تلفزيوني الأربعاء "حسنا، انظروا، تعرفون أن ميشيل أوباما تبدو كشخصية من شخصيات فيلم كوكب القردة"، لكن مقدمين آخرين للبرنامج سرعان ما فندوا وجه نظره قائلين إن ميشيل أوباما تبدو شخصية جذابة جدا.

وآنذاك، رد فيكيروا قائلا إنها "حقا كذلك".

وقال فيكيروا في الرسالة المفتوحة التي بعثها إلى ميشيل أوباما "أود أن أشرح أن الملاحظة التي أدليت بها لم تكن تستهدف شخصك وإنما الممثل الذي انتحل شخصيتك وصورها على نحو غير دقيق".

وطلب المقدم التلفزيوني من السيدة الأولى الصفح، قائلا إنه يتحمل المسؤولية عن الملاحظات التية أدلى بها والتي يمكن أن "تفسر بأنها مسيئة لشخصك أو ينقصها الاحترام الواجب لك أو لأي أقلية تعيش في زماننا".

وأضاف فيكيروا أنه صوت لصالح باراك أوباما مرتين.