أي الدول تراعي المساواة بين الرجل والمرأة على أوراقها النقدية؟

أغلب الأمم تحرص على تخليد ذكرى رجالها ونسائها الذين بذلوا من أجل الوطن وقدموا إنجازات أو تضحيات كبرى. ومن أهم صور التكريم المتعارف عليها دوليا وضع صور هذه الشخصيات على الأوراق النقدية التي يتداولها المواطنون يوميا حتى يتذكروا هؤلاء العظماء. لكن هذه الصور تثير أزمة أخرى تتعلق بالمساواة بين الرجال والنساء، فما الذي تفعله بعض هذه الأمم؟

وزارة الخزانة الأمريكية أعلنت مؤخرا أنها ستصدر ورقة نقدية جديدة من فئة عشرة دولارات تحمل صورة لسيدة للمرة الأولى. لكن الحكومة لم تعلن حتى الأن عن هوية السيدة التى ستوضع صورتها على الورقة النقدية الجديدة. ومن المنتظر أن تطرح الورقة النقدية الجديدة عام 2020 بالتزامن مع الذكرى المئوية لتعديل الدستور الأمريكي ليسمح للمرأة بالتصويت في الانتخابات. ورغم ذلك فإن الولايات المتحدة سبقتها دول اخرى كثيرة في وضع صور النساء على الأوراق النقدية من باب المساواة بين الجنسين.

السويد

مصدر الصورة Other

في السويد توضع صور لسيدات على ثلاثة أنواع مختلفة من الأوراق النقدية كما ينتظر أن تحمل عملات ورقية جديدة ستطرح في البلاد العامين الجاري والمقبل صورا لثلاث نساء هن الممثلة غريتا غاربو والمؤلفة أستريد ليندغرين ومغنية الأوبرا بريجيت نيلسون.

أستراليا

مصدر الصورة Other

وفي استراليا تراعي الحكومة مبدأ المساواة في توزيع صور الرجال والسيدات على أوراق النقد المختلفة حيث يتم وضع صورة لرجل على أحد وجهي كل ورقة نقدية وصورة سيدة على الوجه الآخر.

لكن ورقة نقدية واحدة فقط تحمل صورة الملكة على أحد جانبيها وصورة لمبنى البرلمان على الجانب الأخر وهو ما يرجح كفة السيدات قليلا على الرجال.

النرويج

مصدر الصورة Other

وفي النرويج تحمل ورقتان نقديتان صوراً لنساء من بين 5 فئات من الأوراق النقدية المتاحة في البلاد.

ورغم ذلك أعلنت النرويج أنها ستستبدل الأوراق النقدية الحالية وستضع صوراً للبحر على جميع الأوراق النقدية الجديدة.

الدانمارك

مصدر الصورة Other

الحكومة الدانماركية بدأت استخدام أوراق نقدية جديدة مؤخرا تحمل صوراً لمناظر طبيعية وتاريخية أكثر من صور الأشخاص لكن أوراقها النقدية السابقة كانت تحمل صورا لسيدات على فئتين من بين خمس اوراق نقدية كانت متداولة.

وكانت تضع صوراً لرجال على فئتين أخريين بينما حملت الفئة الخامسة صورة لرجل على أحد الجانبين ولسيدة على الجانب الأخر.

تشيكيا

مصدر الصورة Other

وفي جمهورية التشيك تحتل صور النساء جانبي فئتين من بين ثلاث فئات للأوراق النقدية الوطنية وتزين صورتين لكل من المؤلفة بوزينا نيمكوفا ومغنية الأوبرا إيمي ديستين هاتين الفئتين.

وكانت هناك ورقة نقدية سابقا في البلاد تحمل صورة أميرة من العصور الوسطى وهي الأميرة أغنس أميرة براغ لكن العملة الورقية تم سحبها ولم تعد متداولة.

الدومينيكان

جمهورية الدومينيكان حجزت فئتين من بين أوراقها النقدية لصور النساء حيث تطبع صورة للشقيقات الثلاث ميرابال على الورقة النقدية من فئة 200 بيزو لتخليد دورهن في معارضة الديكتاتور السابق رافاييل تروخيو.

بينما تشغل صورة الشاعرة سالومي يورينا هنريكيز وزوجها الكاتب والفيلسوف بيدرو هنريكيز الورقة النقدية من فئة 500 بيزو.

الفلبين

مصدر الصورة Other

اما الفلبين فقد طرحت أوراقا نقدية جديدة في حقبة الثمانينات من القرن الماضي وكانت الورقة النقدية من فئة 500 بيزو تحمل صورة المعارض البارز للدكتاتور السابق ماركوس السياسي بنينو أكينو والذي تم اغتياله عام 1983.

وبعد الإطاحة بماركوس أصبحت كورازون أكينو، وهي زوجة بنينو أكينو، رئيسة للبلاد وأول سيدة تصل لمنصب الرئاسة في أسيا لذلك أضاف الفلبينيون صورتها إلى جوار صورة زوجها على الوقة النقدية بعد وفاتها عام 2009.

وهناك سيدة أخرى وهي سوفراجيت جوزيفا ليانس إسكودا تظهر صورتها على عملة ورقية أخرى في الفلبين بجوار رجلين.

دول أخرى

وعلى عكس كل ماسبق، تبدو دول أخرى في طور المحاولة لوضع صور للسيدات على أوراقها النقدية غير الولايات المتحدة منها كندا التي وقع آلاف من مواطنيها عريضة للمطالبة بذلك بعدما استبدلت الحكومة الورقة النقدية الوحيدة التى كانت تحمل صورة لسيدة وحلت محلها ورقة نقدية أخرى تحمل صورة سفينة لكسر الجليد.

مصدر الصورة PA
Image caption حملة جين أوستن

وفي بريطانيا دشن نشطاء حملة مشابهه بعد الإعلان عن تغيير صورة المصلحة الاجتماعية، إليزابيث فراي، المطبوعة حاليا على ورقة الجنيهات الخمسة بصوره رئيس الوزراء الأسبق وينستون تشرشل.

وأفلحت الحملة التي وقع عريضتها نحو 36 ألف شخص في إقناع البنك المركزي بوضع صورة جين أوستن على الورقة النقدية من فئة 10 جنيهات بدءا من عام 2017.

ورغم أن صورة الملكة تظهر على الكثير من الأوراق النقدية في بريطانيا وكندا إلا أن المنتقدين يقولون إنها تظهر فقط بسبب أنها الملكة وليس بسبب إنجاز حققته كما أن صورتها في الغالب ستختفي ليحل محلها صور وريثها الشرعي عندما يعتلي العرش.