بي بي سي تنفي دعوتها جيريمي كلاركسون للعودة لبرنامج توب غير

مصدر الصورة Getty
Image caption بي بي سي أقالت جيريمي كلاركسون في مارس/آذار الماضي بعد مشاجرة مع أحد معدي برنامج توب غير

نفت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" أن تكون وجهت دعوة لمذيعها السابق جيريمي كلاركسون للعودة لتقديم برنامج "توب غير" من جديد بعد أشهر من إقالته.

وقال كلاركسون لصحيفة "صن" البريطانية، التي يكتب فيها عمودا بانتظام، إن أحد المديرين التنفيذيين في بي بي سي لم يكشف عن هويته "سألني إذا كنت أرغب في العودة لتوب غير" الأسبوع الماضي.

لكن كلاركسون أوضح أنه رفض قائلا: "سيكون من المستحيل تقديم البرنامج بالصورة التي كنت أريدها ".

لكن بي بي سي اختارت كريس ايفانز ليكون المذيع الجديد للبرنامج. وقال متحدث باسم بي بي سي: "لم نعرض عقدا آخر لبرنامج توب غير".

وأضاف: "لقد وجهت بي بي سي علنا شكرها لجيريمي على تقديمه البرنامج وأعربت عن تمنياتها له بالتوفيق في المستقبل".

وقال كلاركسون، الذي أقيل من بي بي سي بعد أن وجه لكمة لعضو في فريق إعداد توب غير في مارس/آذار الماضي، لصحيفة "صن" إن العودة لتوب غير "ليست خيارا على الإطلاق".

وأضاف: "لقد حدث الكثير، بعد أن شبهني أحد أفراد بي بي سي بجيمي سافيل (مذيع بي بي سي الراحل المتهم بارتكاب انتهاكات جنسية)، وجرى نشر ذلك بشكل بارز في إحدى الصحف في يوم أحد، فكيف يمكنني أن أعود؟".

وتابع: "كنت سأكون حديث الناس وكان البرنامج سيصبح بلا فاعلية، كان سيكون من الصعب أن تفعل أي شيء دون تدخل."

وكشف كلاركسون البالغ من العمر 55 عاما أيضا عن خطط لتقديم برنامج سباقات جديد ينافس توب غير، والذي من المقرر أن يعود إلى شاشة بي بي سي مرة أخرى في أبريل/نيسان المقبل.

ومن المتوقع أن ينضم المذيعان السابقان اللذان شاركا في تقديم البرنامج، جيمس ماي وريتشارد هاموند ورفضا العودة لبي بي سي بدون كلاركسون، سينضمان أيضا إلى مشروعه الجديد.

وفي هذه الأثناء، أكد برنامج "ذا وان شو" أن كريس ايفانز سيغادر البرنامج الذي سيذاع على قناة بي بي سي وان.

مصدر الصورة PA
Image caption كريس ايفانز سيحل محل كلاركسون في تقديم برنامج توب غير

تجربة أداء مفتوحة

وبدأ ايفانز البحث عن مذيعين جدد لبرنامج توب غير يوم الجمعة.

وأطلقت تجربة أداء مفتوحة تطالب الجمهور ببث فيديو قصير لبي بي سي. ولا يجب أن يتجاوز هذا الفيديو 30 ثانية، ولا يجب أن يتضمن سيارات أو حركات مثيرة أو حيل، لكن يجب على المتقديمن التحدث مباشرة إلى الكاميرا.

وقال ايفانز إن المذيعين يمكن أن يكونوا "رجلا أو امرأة، صغيرا أو كبيرا، لا يهم".

لكنه أوضح أن الوظيفة المعروضة ليست بالضرورة مذيعا. وقال "يمكنك المشاركة في تجربة الأداء لتكون سائقا، يمكنك أن تشارك في تجربة الأداء لتكون صحفيا سينمائيا، أو يمكنك المشاركة في تجربة الأداء لتشارك في تقديم البرنامج".

وأضاف: "إذا لم نجد أي شخص مناسب بشكل كاف، إذا لم نجد أي شخص لهذه الوظيفة من هذه الفيديوهات، فإننا لن نعين أحدا، أو أن الفريق الجديد بالكامل ربما سيكون من هذه الفيديوهات. لا نعلم بالضبط".

المزيد حول هذه القصة