رئيس الحكومة الاسترالية يأمر وزراءه بمقاطعة هيئة البث الوطنية

مصدر الصورة BBC World Service
Image caption شكك أبوت في ولاء هيئة البث الاسترالية

أمر رئيس الحكومة الاسترالية توني أبوت وزراء حكومته بمقاطعة هيئة البث الوطنية ABC، وذلك لسماحها لمشتبه سابق بالارهاب بالمشاركة في برنامج سؤال وجواب متلفز قبل اسبوعين، الأمر الذي عرّض الهيئة لانتقادات كثيرة.

وجاء في تقارير اعلامية محلية أن برنابي جويس، وزير الزراعة في حكومة أبوت، قد الغى مشاركته في البرنامج يوم الاثنين، مضيفة أن قرار جويس الامتناع عن المشاركة جاء امتثالا لأمر رئيس الحكومة.

ونقلت صحيفة (سيدني مورنينغ هيرالد) عن الناطق باسم وزير الزراعة قوله "لقد أوضح رئيس الحكومة أنه لا يريد لأي من وزرائه المشاركة في برنامج Q&A."

يذكر أن برنامج Q&A، الذي يستضيف مسؤولين حكوميين وصحفيين ومعلقين وشخصيات بارزة ليستجوبهم جمهور في الاستديو، اصبح عنوانا للنقاش الدائر في استراليا حول الامن الوطني وحرية التعبير.

وكانت هيئة البث الاسترالية ABC قد اعترفت الاسبوع الماضي بخطئها في السماح زكي الملاح من سيدني بالمشاركة في البرنامج الذي يبث حيا على الهواء وطرح سؤال على أحد المدعوين.

وكان الملاح قد ادين في عام 2005 بالتهديد بقتل مسؤولين حكوميين، ولكنه برئ من تهمة الارهاب التي وجهت له ايضا.

وكان الملاح قد وجه سؤالا من خلال برنامج Q&A للوزير في وزارة الخارجية ستيفن شيوبو حول خطة الحكومة القاضية بتجريد حاملي الجنسية المزدوجة من جنسيتهم الاسترالية في حال ثبوت تورطهم بالارهاب.

وقال شيوبو للملاح في معرض اجابته إنه سعيد أن يكون جزءا من حكومة "تطرده من البلاد."

ورد الملاح بغضب إن الحكومة بهذا القرار "إنما تبرر قيام المسلمين الاستراليين بمغادرة البلاد والالتحاق بالدولة الاسلامية وكل ذلك بسبب وزراء مثل شيوبو."

وبعد ظهور الملاح في البرنامج، قال رئيس الحكومة أبوت إنه ينبغي محاسبة بعض المسؤولين في هيئة البث الاسترالية (او بتعبيره، "ينبغي أن تتدحرج رؤوس")، وشكك في ولاء الهيئة.

يذكر ان العديد من المؤسسات الاعلامية الاسترالية والدولية الرئيسية، بمن فيها بي بي سي، سبق لها أن أجرت لقاءات مع الملاح الذي يعتبر نفسه ناقدا اعلاميا وناشطا اسلاميا.