بي بي سي "يجب أن تتحمل بعض رسوم رخصة التلفزيون"

Image caption وصف رئيس أمناء سابق لبي بي سي الخطوة بأنها "أسوأ أشكال المالية الحكومية التي تنطوي على المرواغة"

علمت بي بي سي أن وزير المالية البريطاني، جورج أزبورن، سيعلن الأربعاء عند تقديم الموازنة العامة، عن أن هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" ستكون مطالبة بأن تتحمل العبء المالي عن كبار السن الذين تجاوزوا سن 75 عاما فيما يخص رسوم رخصة التلفزيون.

ويُذكر أن كل من له جهاز تلفزيون في المنزل في بريطانيا مطالب حسب القانون بأن يدفع للحكومة رسوم رخصة التلفزيون.

وأضاف وزير المالية البريطانية في مقابلة مع برنامج أندرو مار أنه يرغب في أن يكون لبي بي سي "مستقبل قوي" موضحا أن الهيئة مطالبة بأن "تساهم" في تحمل العجز الحكومي.

وقالت صحيفة الصنداي التايمز أن هذه الخطوة ستكلف بي بي سي مبلغ 650 مليون جنيه إسترليني.

وتجري الحكومة وبي بي سي مفاوضات بشأن فرض رسوم على مستخدمي نظام "أي بلاير" الذي يتيح مشاهدة برامج بي بي سي التي سبق أن عرضت، حسب أنباء.

ومن شأن هذه الخطوة أن تساعد بي بي سي على تحمل جزء من التكاليف الناجمة عن إعفاء كبار السن الذين يتجاوزون 75 سنة من دفع رسوم رخصة التلفزيون.

وتستدعي هذه الخطوة تغيير القانون بحيث أن أفراد الجمهور الذين يشاهدون التلفزيون عبر نظام آي بلاير أو عبر وسائل أخرى تتيح مشاهدة البرامج التي فاتتهم أن يدفعوا رسوم رخصة التلفزيون.

وحاليا، لا تغطي رسوم رخصة التلفزيون الخدمات الرقمية.

ووصف رئيس مجلس الأمناء السابق في بي بي سي، السير كريستوفر بلاند، الاقتراح بأنه "أسوأ أشكال المالية الحكومية التي تنطوي على المرواغة لأن ذلك يجعل رسوم رخصة التلفزيون بديلا عن السياسات الاجتماعية".

وأضاف السير بلاند قائلا "وبطبيعة الحال، ذلك فضلا عن جعل الخدمة العالمية وقسم الرصد في بي بي سي رهينتان لرسوم رخصة التلفزيون بالرغم من أن أيا منهما لا علاقة له بدافع رسوم رخصة التلفزيون".

ومضى السير بلاند قائلا أن من الأفضل بالنسبة إلى وزير المالية أن يقتطع سنويا مبلغ 650 مليون جنيه إسترليني من رسوم رخصة التلفزيون.

وكان حزب المحافظين تعهد خلال الحملة الانتخابية بالاستمرار في إعفاء كبار السن الذين تجاوزوا سن 75 عاما من دفع رسوم رخصة التلفزيون.

لكن الحكومة التي تعهدت بتوفير 12 مليار جنيه إسترليني من الموراد المالية المخصصة للرعاية الاجتماعية ترغب في أن تتحمل بي بي سي جزءا من هذه الأعباء لمكافحة العجز المالي.

وكانت بي بي سي أعلنت الأسبوع الماضي أنها ستستغني عن 1000وظيفة.

المزيد حول هذه القصة