القناة التي بثت حفل جنيفر لوبيز في المغرب "تفلت من العقاب"

مصدر الصورة Reuters
Image caption أثار حفل لوبيز في المغرب- الذي أقيم في 29 مايو/أيار- ضجة كبيرة على وسائل الاعلام المحلية

رفضت الهيئة العليا للاتصال السمعي والبصري المغربية وهي مؤسسة تُعنى بمراقبة القنوات والإذاعات المغربية فرض عقوبات على القناة الثانية المغربية التي نقلت حفلا غنائيا لجنيفر لوبيز، وذلك لعدم تمتعها بهذه الصلاحية.

وكان رئيس الوزراء المغربي عبد الإله بنكيران طلب فتح التحقيق في حيثيات الحفل الذي أحيته لوبيز وقدمت فيه رقصات ذات "إيحاءات جنسية" في مهرجان موازين في الرباط.

ونقل هذا الحفل الغنائي مباشرة على الهواء على القناة الثانية المغربية المحلية.

وقال بنكيران إن: "حفل لوبيز خرق القوانين المغربية، وطالب بفرض عقوبات على مسؤولي القناة".

وأضاف أن مدراء القناة " فشلوا في إيقاف بث عرض حفل لوبيز الموسيقي عندما بدأت لوبيز بالقيام بمشاهد مقززة ومثيرة للإشمئزاز".

وأوضح أن "الحفل غلب عليه الإيحاءات الجنسية التي تعد غير لائقة ومستفزة للمجتمع المغربي وقيمه الأخلاقية".

وأثار حفل لوبيز في المغرب- الذي أقيم في 29 مايو/أيار- ضجة كبيرة على وسائل الاعلام المحلية وفي المغرب االذي يغلب عليه نسبة كبيرة من المحافظين المسلمين.

يذكر أن لوبيز أحيت حفلاً غنائياً في المغرب سابقاً ، إلا أن حفلتها لم تبث مباشرة على الهواء أو تنقلها أي قناة تلفزيونية.

وفي حال تم إدانة لوبيز، فإنها قد تسجن لمدة عامين على الأقل.

المزيد حول هذه القصة