شرطة كوبنهاغن تبحث عن سارقي تمثال "الرجل ذو الأنف المكسور" لرودان

مصدر الصورة AP
Image caption قدر ثمن التمثال بنحو 302 ألف دولار

تكثف الشرطة الدنماركية عمليات البحث عن شخصين يشتبه في أنهما سرقا تمثالا نصفيا قيما للنحات الفرنسي أوغست رودان الشهر الماضي من متحف "جليبتوتيك" للفنون في كوبنهاغن.

وقال اوف راندروب المحقق المسؤول عن التحقيق في واقعة السرقة إن كاميرات المتحف رصدت رجلين ذوي ملامح دول أوروبا الشرقية يشتبه في أنهما الذين سرقا تمثال "الرجل ذو الأنف المكسور" بعد أن تظاهرا بأنهما سائحان.

ورفض راندروب التعليق على تقارير بشأن تمكن مرتكبي واقعة السرقة من إبطال عمل جهاز الإنذار قبل تسعة أيام من اليوم الذي ارتكب فيه الحادث.

ولم يلحظ أي من رجال الأمن أو الزائرين السرقة التي وقعت خلال ساعات عمل المتحف.

وقدر ثمن التمثال، الذي يبلغ طوله 25 سنتيمترا، بنحو 302 ألف دولار.

والتمثال الذي يعود إلى عام 1863 من بين أبرز أعمال النحات الفرنسي الشهير.

المزيد حول هذه القصة