توم هاردي يقوم بدوري التوأم كراي في فيلم "ليجيند"

توم هاردي مصدر الصورة Getty
Image caption يقول هاردي إن التحدي يكمن في كونه يقدم شخصيتين يحيط بهما الكثير من الغموض.

يقوم الممثل البريطاني الشهير، توم هاردي، بدوري بطولة في فيلم العصابات "ليجيند" (الاسطورة)، إذ يجسد شخصيتي "التوأمين كراي".

والفيلم مأخوذ عن قصة حقيقية، قام فيها التوأمان، روني وريغي كراي، بتأسيس إمبراطورية اجرامية في بريطانيا في خمسينيات وستينيات القرن الماضي.

وكان قد حُكم عليهما بالسجن مدى الحياة بتهمة القتل، وتوفي روني عام 1995، ولحقه ريغي عام 2000.

وقال هاردي لوكالة رويترز، أثناء افتتاح الفيلم يوم الخميس: "استمتعت بالغوص في عالم المجرمين، وبدا تطور الأمور طبيعيا. لكن صعوبة الأمر كانت في تجسيد شخصيتين".

أما عن عنوان الفيلم، أضاف هاردي: "الأمر فيه نوع من السخرية، إذ يعني أن الكثير من الغموض يحيط بالشخصيتين. ولا أحد يعرف حقيقتهما، فكل المعلومات المتاحة خاضعة للتأويل".

ويعتبر الأخوان كراي من أكثر الشخصيات البريطانية غموضا، ويشاهد الآلاف مواكب جنازتيهما.

ويقول الممثل كريستوفر إكلستون، الذي يقوم بدور شرطي يحقق في قضايا التوأمين: "لم يمجد الفيلم سلوكهما. ولم يقدمهما توم هاردي بشكل يبعث على التعاطف، وكذلك المؤلف والمخرج. فهم مجرمون في نهاية الأمر".

وبدأ عرض الفيلم في الولايات المتحدة في الثاني من سبتمبر/أيلول، في حين يبدأ عرضه في بريطانيا يوم التاسع من نفس الشهر.

المزيد حول هذه القصة