بيع أول تسجيل لفرقة البيتلز في مزاد علني بـ 75 ألف دولار

مصدر الصورة Heritage Auctions
Image caption نسخة من العقد الذي وقعه أعضاء فرقة البيتلز

بيع في مزاد علني بنويورك بــ 75 ألف دولار (48 ألف جنيه إسترليني) أول عقد لتسجيل أغنية أبرمه أعضاء فرقة البيتلز.

وأُبرِم عقد أغنية "ماي بوني" عام 1961 وهي أغنية للأطفال تستلهم موسيقى الروك في الأداء.

وبيع العقد المكون من ست صفحات من قبل ورثة جامع آثار فرقة البيتلز الألماني، أوي بلاكشي، الذي توفي في عام 2010.

وكان أعضاء فرقة البيتلز في أول ظهورهم مع بداية الستينيات من القرن الماضي يحيون سهراتهم بشكل منتظم في النوادي الليلية بمدينة هامبورغ الألمانية حيث وُقِّع العقد.

ويتضمن العقد توقيعات أعضاء الفرقة، جون لينون، وبول مكارتني، وجورج هاريسون، وعازف الطبل بيت بيست الذي حل محله لاحقا رينغو ستار.

وقال دين هارمِيْر المسؤول في دار المزاد العلني التي باعت العقد "إذا لم يكونوا قد أمضوا هذا الوقت في هامبورغ، ربما لم يكونوا ليصبحوا قوة موسيقية كما هو الحال."

ومضى المسؤول قائلا " إذا لم يكونوا قد سجلوا أغنية "ماي بوني"، لم يكونوا ليستحوذوا على اهتمام بريان إيبستين".

ويُذكر أن بريان إيبستين رجل أعمال بريطاني في مجال الموسيقى والغناء، واشتهر بإدارته لأعمال فرقة البيتلز.

وصدرت أغنية "ماي بوني" في ألمانيا فقط.

وعندما أصبح بريان إيبستين مديرا لأعمال فرقة البيتلز في السنة التالية لتسجيل أغنية "ماي بوني"، أخذت الفرقة تشق طريقها سريعا نحو الشهرة والمجد.