قاض أمريكي: أغنية "عيد ميلاد سعيد" للجميع وغير مملوكة لأي شركة

مصدر الصورة University of Louisville

أصدر قاضي فيدرالي أمريكي حكما بأن شركة وارنر/شابيل للإنتاج الغنائي لا تملك حق ملكية أغنية "عيد ميلاد سعيد".

وتتقاضى الشركة رسوما مقابل استخدام الأغنية في الأعمال الفنية.

وكانت الشركة قد استحوذت على ملكية الأغنية عام 1988 إلا أن القاضي جورج كينغ قال إن "حق الملكية الأصلي ممنوح لترتيب خاص بالتوزيع الموسيقي وليس الأغنية في حد ذاتها".

وكان اللحن قد وضعته الشقيقتان كينتاكي عام 1893.

وتجمع شركة وارنر/تشابيل أموالا منذ عام 1988 مقابل رسوم ترخيص، وذلك عندما اشترت مجموعة "بيرتش تري غروب" خليفة شركة "كلايتون إف سمي"، التي تدعي امتلاكها حقوق الملكية الأصلية.

ويعتقد أن الشركة تتقاضي نحو مليوني دولار سنويا مقابل استخدام الأغنية في أي فيلم أو مسلسل تلفزيوني أو إعلان أو أي عرض علني.

وكانت روبا ماريا وروبرت سيغيل، وهما يعدان فيلما عن الأغنية، قد أثارا القضية ضد الناشرين عام 2013.

يذكر أنه عندما طلبت شركة وارنر 1500 دولار مقابل حق استخدام أغنية "عيد ميلاد سعيد" في الفيلم، قالت ماريا وسيغال إن الأغنية تستخدم بشكل عام في المجتمع ولا يجب أن تخضع لرسوم حقوق الملكية.

وحكم القاضي كينغ بأن شركة "سمي" لم يكن لها على الإطلاق أي حق ملكية لكلمات الأغنية.

"سعادة بالغة"

وقال :"أعطت الشقيقتان هيل حق اللحن لشركة سمي، وحق استخدام البيانو في اللحن، لكن الشركة لم يكن لها على الإطلاق حق كلمات الأغنية".

وقال مارك رفكين، أحد محامي المدعين، بأنه سعيد بحكم القاضي.

وقال لبرنامج "توداي" لراديو بي بي سي : "أجرينا بحوثا تاريخية مضنية ولم تكشف أي منها عن أن الناشر يملك أي شئ سوى حقوق ملكية أربعة توزيعات موسيقية خاصة جدا بآلة البيانو".

وأضاف : "في الجزء الثاني للقضية، الذي نرجو في أن يبدأ قريبا، سنطلب من المحكمة إصدار أمر لشركة وارنر بإعادة جميع الأموال التي جمعتها من كل شخص اضطر إلى دفع أموال مقابل الحصول على إذن استخدام الأغنية، على الأقل حتى عام 1988".

وقال : "لو كانوا جمعوا نحو مليوني دولار سنويا طوال هذه الفترة، فسيكون المبلغ باهظا جيدا".

وبعد إعلان الحكم، قالت وارنر/تشابيل :"نبحث رأي المحكمة، وننظر في خياراتنا".

ويقول مارك أوين، محامي حقوق الملكية، إنه على الرغم من الحكم القضائي، مازالت الأغنية تخضع لحقوق الملكية الفكرية في بريطانيا ودول أخرى، ويجب الحذر عند استخدامها.

وأضاف : "ثمة تساؤلات معقدة تتعلق بالأثر الذي يمكن أن يلحقه هذا الحكم باستخدام الأغنية خارج الولايات المتحدة، نظرا لأن منتجي الأفلام هنا لا يتعين أن يتسرعوا في استخدام الأغنية دون النظر إلى أثر هذا الحكم جيدا".

المزيد حول هذه القصة