ألبوم "25" لأديل الأعلى مبيعا في تاريخ الموسيقى البريطانية

مصدر الصورة AP
Image caption تضاعفت مبيعات ألبوم أديل في أسبوعه الأول بمقدار ثماني مرات عن أي ألبوم آخر هذا العام

بيعت أكثر من 800 ألف نسخة من ألبوم "25" الجديد للمغنية، أديل في الأسبوع الأول من عرضه، وهو أعلى رقم على الإطلاق بقائمة الأغاني البريطانية خلال أسبوع واحد.

وحقق الألبوم مبيعات تجاوزت الـ 86 من الألبومات التي تحتل القائمة مجتمعة، وأصبح الألبوم الأول الذي يبيع أكثر من 100 ألف تحميل خلال أسبوع.

وقال مارتن تالبوت، المدير التنفيذي لـ "أوفيشال تشارت كامبني": "إحصائيات الألبوم مذهلة".

وأضاف: "لم يبع أي ألبوم على الإطلاق 800 ألف نسخة، ليحتل بذلك الألبوم رقم واحد في تاريخ الموسيقى البريطانية."

وسجلت فرقة "أويسيس" بألبومها "بى هير ناو" الرقم القياسي السابق، ليحتل الألبوم الصدارة ببيع 696 ألف نسخة في عام 1997.

وقال تالبوت: "ما يحمله المستقبل لألبوم 25 سيتضح بالطبع خلال الأسابيع والأشهر المقبلة، لكننا على يقين مطلق بأن مزيدا من الأرقام القياسية ستسجل مع انتشار حمّى المغنية أديل في البلاد في الفترة التي تسبق عيد الميلاد".

وذكرت مجلة "بيلبورد" الأمريكية، المتخصصة في صناعة الموسيقى، أن ألبوم أديل الثالث حقق "على ما يبدو المستحيل"، وباع أكثر من ثلاثة ملايين في أسبوع واحد بالولايات المتحدة.

وتمثل تلك المبيعات الأعلى خلال أسبوع في الولايات المتحدة منذ بداية تتبع بيانات الألبومات عام 1991، لتتخطى الرقم القياسي السابق لفرقة "إن سينك" بألبومها "نو سترينجز أتاتشد" وبلغ 2.4 مليون نسخة عام 2000.

وأعلنت المغنية البريطانية كذلك عن أولى جولاتها الغنائية منذ عام 2011 في بعض الدول الأوروبية بداية من فبراير/ شباط المقبل.

المزيد حول هذه القصة