منتجو "آلهة مصر" يعتذرون بسبب الممثلين بيض البشرة

مصدر الصورة Getty
Image caption ولد المخرج أليكس بروياس في مصر لأبوين يونانيين

قدم القائمون على فيلم المغامرات "آلهة مصر" اعتذارا بعد أن لاقى اختيار ممثلين بيض البشرة استهجانا في وسائل التواصل الاجتماعي.

وجاء الاعتذار من مخرج الفيلم أليكس بروياس وستوديو "ليونزغيت" للإنتاج.

ويمثل في الفيلم الذي يعرض الشهر القادم جيرارد بتلر ووروفوس سيويل وجيفري رش، بينما تدور أحداث الفيلم حول معارك بين آلهة مصر.

وقد اثارت إعلانات الفيلم احتجاجات على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) جاء فيها "المصريون لم يكونوا يوما بيض البشرة، أعيدوا إلى إفريقيا لونها".

وجاء في البيان الصادر عن "ستوديو ليونزغيت" : "نقر بأن مسؤليتنا التأكد من أن اختيار الممثلين يعكس التنوع والثقافة السائدة في البيئة التي تجري فيها أحداث الفيلم، لكننا فشلنا في تأمين هذا في فيلم آلهة مصر".

وجاء في البيان الصادر عن المخرج أن "عملية اختيار الممثلين لأي فيلم مرتبطة بالكثير من المتغيرات المعقدة، لكن كان يجب أن تكون خياراتنا أكثر تنوعا. أنا أعتذر لكل من أحس بالإساءة جراء اختيار الممثلين".

ورحبت أفا ديفيرناي وهي أول مخرجة سوداء تحظى بالترشيح لجائزة غولدن غلوب عن فيلمها "سلمى" بالاعتذار.