جماعة "أسيمبل" تفوز بجائزة تيرنر، اهم جوائز الفن المعاصر ببريطانيا

Image caption فاز بالجائزة التي تبلغ قيمتها 25 الف جنيه استرليني مجموعة الهندسة المعمارية والتصميم "أسيمبل" (Assemble ) ذات الـ 14 عضوا

فازت خطة لاصلاح المساكن المتروكة والمهملة في حي توكستيث بمدينة ليفربول شمالي انجلترا بأهم جائزة بريطانية للفن المعاصر، جائزة تيرنر.

وفازت بالجائزة التي تبلغ قيمتها 25 الف جنيه استرليني مجموعة الهندسة المعمارية والتصميم اللندنية "أسيمبل" (Assemble ) ذات الـ 14 عضوا. وكانت المجموعة قد اصلحت بالفعل 10 دور بالمنطقة المذكورة.

وقال حكم المسابقة اليستير هادسون إن المجموعة "جزء من تقليد قديم لمساهمة الفن في المجتمع."

وجرى حفل تقديم الجوائز في مدينة جلاسكو الاسكتلندية التي اختيرت لأن 4 من الفائزين 6 السابقين في المسابقة كانوا اما من سكانها او درسوا فيها.

ولكن المرشحين للفوز بالجائزة هذه السنة لم تكن لهم اي علاقة بالمدينة الاسكتلندية الصناعية. وكان المرشحون الآخرون هم بوني كامبلين وجانيس كيربيل ونيكول ويرميرز.

وبذا تنضم مجموعة "أسيمبل" الى فنانين من امثال داميان هيرست وغريسون بيري وستيف مكوين الذين سبق لهم أن فازوا بجائزة تيرنر.

وكان ضمهم الى القائمة القصيرة لجائزة هذه السنة مفاجئا، وقد فوجئ اعضاء المجموعة انفسهم بهذا القرار.

وقالت عضوة المجموعة فران أجرلي لمدونة "دابل نيغاتيف" الفنية، "الموظفة التي تسلمت المكالمة في المكتب اعتقدت اننا فزنا بجائزة معمارية مغمورة اسمها تيرنر لم يسبق لنا ان سمعنا بها."

وقال زميلها في المجموعة لويس جونز لصحيفة الغارديان "قررنا قبول الجائزة فقط اذا كنا نستطيع استغلالها كرافعة للمشروع، وقد فعلت ذلك بالفعل."

وأثارت المجموعة اعجاب لجنة التحكيم وسكان ليفربول بشكل متساو بتعاونها الوثيق مع السكان المحليين للخروج بتصاميم خلاقة للدور المهملة الواقعة في منطقة شارع غرانبي فور ستريتس في حي توكستيث.

كما استغلت المجموعة ترشحها للجائزة لتأسيس ورشة عمل يشارك بها المجتمع لانتاج المواد التي تدخل في تحسين المساكن مثل البلاطات ومقابض الابواب وغيرها اعتمادا على تصاميم خلقوها خصيصا لليفربول.

ولكن اعمالهم تبتعد كثيرا عن المألوف في عالم الفن التشكيلي التقليدي مما حدا ببعض النقاد الى التشكيك في صحة منحهم جائزة خاصة بالفن.