فيلم"حرب النجوم" الأكثر تحقيقا للأرباح في بريطانيا في 2015

مصدر الصورة DisneyLucasfilm
Image caption الثنائي البريطاني جون بويغا وديزي ريدلي قاما بدور البطولة في فيلم حرب النجوم: صحوة القوة

أصبح فيلم "حرب النجوم: صحوة القوة" أكثر الأفلام تحقيقا للأرباح في المملكة المتحدة في عام 2015 بعد16 يوما فقط من طرحه في دور العرض السينمائية، إذ بلغت مبيعات التذاكر 94.06 مليون جنيه استرليني، متفوقا بذلك على فيلم "طيف" الذي حقق 93.5 مليون جنيه استرليني.

وتفوق فيلم المخرج جاي جاي أبرامز أيضا على فيلم "أفاتار" (94 مليون جنيه استرليني)، كثاني أكثر الأفلام نجاحا في التاريخ في المملكة المتحدة.

ولكن لا يزال فيلم "سكايفول" يأتي في الصدارة كأعلى فيلم تحقيقا للإيرادات على الإطلاق في المملكة المتحدة بـ 103 مليون جنيه استرليني عام 2012.

وشهد فيلم "صحوة القوة" عودة أعضاء فريق العمل الأصلي: هاريسون فورد وكيري فيشر ومارك هاميل.

مصدر الصورة AP
Image caption جمهور الثلاثة أبطال الأصليين لفيلم "حرب النجوم" كان يتطلع بشغف لعودة كاري فيشر، ومارك هاميل، وهاريسون فورد

كما عرف الجمهور أيضا بالممثلين البريطانيين ديزي ريدلي وجون بويغا، الذين لعبا أدوار البطولة في الجزء السابع من فيلم حرب النجوم للمخرج جورج لوكاس.

وفي نهاية ديسمبر / كانون الأول، أصبح فيلم "حرب النجوم: صحوة القوة" أيضا أسرع فيلم يحقق مليار دولار (674 مليون جنيه استرليني) في شباك التذاكر العالمي.

وحقق هذا الإنجاز في 12 يوما، متفوقا على الرقم القياسي السابق البالغ 13 يوما والذي كان يحتفظ به فيلم "العالم الجوراسي" في يونيو/حزيران.

وفي حين أن فيلم "العالم الجوراسي" حقق هذا الرقم القياسي بفضل عرضه لفترة طويلة في الصين، فإن فيلم "صحوة القوة" لم يعرض في الصين بعد.

ولا يزال أمام الفيلم طريق طويل قبل أن يصل لمنافسة الفيلمين اللذين حققا أكثر من ملياري دولار في جميع أنحاء العالم: تيتانيك (2.18 مليار دولار) عام 1997 و"أفاتار" (2.78 مليار دولار) عام 2009.

وكان هذان الفيلمان من إخراج جيمس كاميرون، وكان عرضهما الأول أيضا في فترة قبل أعياد الميلاد، كما هو الحال مع فيلم "صحوة القوة".

المزيد حول هذه القصة