إيران تُفرج بكفالة عن الشاعرة المُعارضة هيلا صديقي

مصدر الصورة Getty
Image caption مظاهرات مؤيدة لموسوي في 2009 (أرشيف)

أفرجت السلطات في إيران بكفالة عن الشاعرة هيلا صديقي بعد اعتقالها لدى وصولها طهران قبل ثلاثة أيام، بحسب تقارير.

وذكرت جماعة إيرانية لحقوق الإنسان أن صديقي اعتُقلت في المطار لدى عودتها من الإمارات يوم 7 يناير/ كانون الثاني.

ولم يتضح على الفور سبب احتجاز الشاعرة أو إذا كانت السلطات قد وجّهت لها اتهامات.

وتُعرف صديقي (30 عاما) بدعمها للمرشح الرئاسي السابق والداعي للإصلاح، حسين موسوي.

ويقبع موسوي، الذي ترشح لانتخابات الرئاسة في عام 2009، حاليا قيد الإقامة الجبرية.

وفي السابق، استجوب مسؤولو استخبارات إيرانيون الشاعرة هيلا صديقي عدة مرات.

وأصدرت محكمة في عام 2012 حكما بسجنها مع إيقاف التنفيذ.

المزيد حول هذه القصة