المغني الأمريكي باري مانيلو "يتماثل للشفاء" بعد عملية جراحية بفمه

مصدر الصورة AP

يتماثل المغني الشهير باري مانيلو للشفاء بعدما أدخل المستشفى بسبب مضاعفات بعد عملية جراحية أجراها في فمه.

وأدخل مانيلو (72 عاما) إلى مستشفى في لوس أنغليس بعد أدائه عرضا جماهيريا بيعت تذاكره بالكامل مساء الأربعاء.

وأعلن الفريق الإداري للمغني الشهير على صفحته في موقع فيسبوك أن مانيلو أدخل المستشفى بسبب مضاعفات طرأت بعد خضوعه لعملية جراحية، الإثنين.

وأضاف أنه جرى تأجيل الحفلات المقررة في اليومين المقبلين بطلب من الأطباء.

ومن المقرر أن يحضر مانيلو حفل توزيع جوائز "غرامي"، مساء الإثنين، غير أنه لم يعد معروفا حتى الآن ما إذا كان سيتمكن من الحضور.

ويتمتع المغني المولود في نيويورك، الذي ذاع صيته في السبعينيات، بقاعدة جماهيرية عالمية، ويشتهر كذلك بأغانيه الناجحة، من بينها ماندي و كوباكابانا.

وعانى مانيلو من سلسلة من المشاكل الصحية على مدار مسيرته الفنية، ويتلقى علاجا منتظما لأسنانه بعدإصابته بورم في فمه في 1986.

المزيد حول هذه القصة