وفاة مقدم البرامج الأمريكي غاري شاندلينغ عن 66 عاما

غاري شاندلينغ مصدر الصورة AP
Image caption أثر غاري شاندلينغ في جيل كامل من مقدمي البرامج الساخرين

توفي مقدم البرامج الساخر الأمريكي، غاري شاندلينغ، عن 66 عاما. وأثر برنامجه "برنامج غاري شاندلينغ"، الحائز على جائز إيمي، في جيل كامل من مقدمي البرامج الساخرين.

وقالت شرطة لوس أنغليس الأمريكية إن شاندلينغ كان يعاني من "حالة طبية طارئة" يوم الخميس.

وعُرف شاندلينغ بـ "كسر الحائط الرابع"، وهي طريقة التحدث إلى الجمهور مباشرة، في برنامجه الذي استمر بين عامي 1986 و1990.

كما شارك في برنامج لاري ساندرز بين عامي 1992 و1998.

واعتمد شاندلينغ على السخرية من التصنع في مجال تقديم البرامج. وأثر في عدد من البرامج الناجحة الأخرى مثل "30 روك" الذي كانت تقدمه تينا فاي، و"اكبح حماسك" الذي كان يقدمه لاري ديفيد.

ولد شاندلينغ في مدينة شيكاغو الأمريكية عام 1949، ونشأ في ولاية أريزونا، ثم انتقل إلى لوس أنجليس في بداية سبعينيات القرن الماضي.

وبدأ مشواره في هوليوود بكتابة نصوص المسلسلات الساخرة. ثم تحول إلى تقديم العروض الكوميدية، وظهر عدة مرات في برنامج "تونايت شو" الذي كان يقدمه جوني كارسون في ثمانينيات القرن الماضي.

وحاول شاندلينغ أن يحل محل كارسون بعد تقاعده عام 1992، لكن تقديم البرنامج كان من نصيب جاي لينو.

ونعى الكثير من مقدمي البرامج شاندلينغ، من بينهم إيمي شكامر، وريكي غيرفايز، وروب شنايدر.

كما نعاه مقدم البرامج كونان أوبرين في برنامجه يوم الخميس، وقال: "كان كاتبا مبدعا، ومقدم برامج بارع استطاع إعداد برامج شديدة النجاح ألهمت جيلا كاملا من مقدمي البرامج، من بينهم أنا".

ومن أهم المحطات في مشوار شاندلينغ كانت أداء شخصية لاري ساندرز، وهو مقدم برامج خيالي، عُرض بين عامي 1992 و1998.

وظهر العديد من المشاهير في البرنامج، وتعرضوا للسخرية من شخصية مقدم البرنامج.

وقال شاندلينغ عن البرنامج لصحيفة لوس أنجليس تايمز عام 1995: "الأمر شديد الحساسية. لا أحد يريد أن يتعرض للسخرية. ولا أعتقد أنه برنامج مسيء للضيوف. إنه أحد درجات السخرية التي يمكن للضيف استغلالها. وهي طريقة للبعض لعرض شخصيتهم بطريقة ربما لم تكن متاحة من قبل".

وطريقة شاندلينغ في مخاطبة الجمهور بشكل مباشر تُعرف بـ "كسر الحائط الرابع". ولم يستخدم صوت ضحكات مسجلة، وهو ما كان غير معتاد في البرامج والمسلسلات المماثلة آنذاك.

كما قدم شاندلينغ عدد من حفلات الجوائز، مثل جوائز غرامي وإيمي.

وقال الممثل ستيف مارتن إن شاندلينغ ساعده ببعض الأفكار عندما قدم حفل جوائز الأوسكار.

وظهر شاندلينغ مؤخرا في أفلام الرجل الحديدي 2، وكابتن أمريكا: جندي الشتاء.

المزيد حول هذه القصة