"كتاب الغابة" ضمن الأفلام الأمريكية الأعلى إيرادات

مشهد من الفيلم مصدر الصورة AP
Image caption يمزج الفيلم بين المشاهد المصممة عن طريق الكمبيوتر وأداء لممثل يقوم بدور الصبي

حل فيلم "كتاب الغابة"، من إنتاج شركة ديزني، في المرتبة الثالثة بين الأفلام الأمريكية التي حققت أعلى إيرادات افتتاحية في شهر أبريل/نيسان لهذا العام.

وحل في المركز الأول فيلم "بات مان يواجه سوبر مان"، محققا 166 مليون دولار. وفي المركز الثاني، جاء فيلم "ديدبول" بإيرادات بلغت 132 مليون دولار.

وبلغت الإيرادات الافتتاحية لـ "كتاب الغابة" 103.6 مليون دولار في بوكس أوفيس الأمريكي، ليأتي في المرتبة الثانية ضمن الأفلام التي حققت أعلى إيرادات في شهر أبريل/نيسان على الإطلاق، وذلك بعد فيلم "غاضب 7" الذي حقق 147.2 مليون دولار في أبريل/نيسان 2015.

كما حقق الفيلم إيرادات عالمية بلغت 136.1 مليون دولار، 20.1 مليون دولار منها في الهند.

وفيلم "كتاب الغابة" هو إعادة إنتاج لفيلم الرسوم المتحركة الذي أنتجته ديزني عام 1967. ويتناول قصة صبي يُدعى "موغلي" نشأ في الغابة.

والفيلم مصنوع بالكامل من مشاهد صُممت عن طريق الكمبيوتر، مع المزج بأداء لممثل يقوم بدور الصبي. وحقق 42 في المئة من إيراداته المحلية من مشاهدات النسخة ثلاثية الأبعاد.

ومن المنتظر أن تعيد ديزني تقديم أعمال أخرى بنفس التقنية، من بينها أفلام "بيتر بان"، و"الجميلة والوحش".

ونقلت وكالة أسوشيتيد برس، عن دايف هوليس، مدير التسويق في ديزني، إن الشركة "التزمت بهذا النوع من الإنتاج خلال السنوات الأخيرة، وجعلنا منها أولوية وخطة".

وأضاف هوليس أن جزء كبير من الفضل يرجع لمخرج "كتاب الغابة"، شون بايلي "الذي قدم الفيلم بطريقة معاصرة، واستخدم التكنولوجيا المتاحة بالشكل الأمثل".

المزيد حول هذه القصة