المراهق الصيني زيو هي يفوز بجائزة يهودي منوهين للكمان

مصدر الصورة Menuhin Competition
Image caption تتلمذ زيو على يد الاستاذ شيانغرونغ زانغ في الصين

فاز عازف الكمان الصيني المراهق زيو هي بجائزة يهودي منوهين المرموقة في حفل اقيم في قاعة الاعياد الملكية بالعاصمة البريطانية لندن.

وكان المراهق الصيني البالغ من العمر 16 عاما الذكر الوحيد الذي وصل الى الدور النهائي من المسابقة من 22 متباريا.

وتسلم جائزة المسابقة وهي مبلغ عشرة آلاف جنيه وحق استعارة كمان شنايدرهان الذي كان يعود لانتونيو ستراديفاري - والذي يعود تاريخه الى عام 1715 - لمدة سنة واحدة.

وفازت بجائزة الناشئين العازفة الامريكية (من اصول صينية ايضا) يسونغ صوفي لي البالغة من العمر 12 ربيعا فقط.

وعزف الفائزان مع اوركسترا الفلهارمونيا في حفل خاص اقيم الاحد.

يذكر ان مسابقة يهودي منوهين التي تجرى مرة كل عامين ابرزت مهارات العديد من افضل عازفي الكمان في العالم ورفعتهم الى مصاف المشاهير، من امثال راي تشين وتاسمين ليتل وجوليا فيشر الذين كانوا ضمن لجنة التحكيم في مسابقة هذا العام.

ورغم صغر سنهم، على العازفين ان يكتسبوا خبرة سنوات قبل مشاركتهم في المسابقة.

فزيو بدأ بدراسة الكمان وهو لم يزل في الخامسة من عمره، وتتلمذ على يد الاستاذ شيانغرونغ زانغ في الصين. وسبق له ان فاز بجائزة يوروفيزن للموسيقيين الشباب ممثلا للنمسا حيث يواصل دراسته في جامعة موزارت ومعهد ليوبولد موزارت.

اما لي، فقد عزفت منفردة للمرة الاولى مع فرقة سياتل السيمفونية عندما كانت في الثامنة من عمرها، ثم مضت لتعزف مع العديد من الفرق الموسيقية.

يذكر ان عازف الكمان الكبير يهودي منوهين اسس هذه المسابقة في عام 1983، وتحتفل الجائزة هذه السنة بالذكرى المئوية لميلاده.