فيلم ساخر جديد حول الأيام الأخيرة من حياة ستالين

Image caption يقوم ستيف بوسيمي بدور الزعيم السوفيتي نيكيتا خروتشوف

يبدأ في القريب تصوير فيلم ساخر يدور حول الأيام الأخيرة للزعيم السوفيتي جوزيف ستالين والصراع الحاد على السلطة.

ويروي الفيلم المسمى "موت ستالين" الصراع المضطرب على السلطة في الكرملين لإيجاد من يحل محل ستالين الذي مات عام 1953.

ويقوم الممثل الأمريكي ستيف بسيمي بدور الزعيم السوفيتي نيكيتا خروتشوف الذي تمكن من الانتصار في النهاية على الجماعة المؤيدة لستالين قبل جنازته الرسمية بأيام.

كما يقوم تيموثي دالتون، الذي قام بدور جيمس بوند سابقا، بدور الجنرال جورجي زيكوف، الذي شارك في الحرب العالمية الثانية، بحسب ما ذكرته متحدثة باسم الشركة المتتجة للفيلم.

لكنها قالت إن الدور الذي يقوم الممثل الكوميدي البريطاني مايكل بالين، الذي يشارك أيضا في الفيلم، ثانوي.

Image caption يقوم تيموثي دالتون بدور الجنرال جورجي زوكوف (مشهد من فيلم جين آير)

وأشتهر بالين كأحد أفراد المجموعة البريطانية مونتي بايثن التي كانت تقدم فقرات كوميدية بداية من أكتوبر/ تشرين الثاني 1969 وحققت قدرا هائلا من النجاح، وقدمت للشاشة والسينما والتليفزيون في بريطانيا عددا كبيرا من اشهر ممثليها الكوميديين مثل جون كليس.

والفيلم من اخراج آرماندو إيانكوتشي، الذي كتب السيناريو بالاشتراك مع الكوميدي البريطاني ديفيد شنايدر.

وسيناريو الفيلم مقتبس عن رواية للكاتب الفرنسي فابيان نوري.

وعلى الرغم من أن الكثيرين يحملون ستالين مسؤولية موت الملايين، إلا أنه لا يزال يحظى بقدر كبير من الإجلال بين عدد كبير من الروس.

المزيد حول هذه القصة