توب غير يفقد ثلث مشاهديه

Image caption حققت الحلقة الأولى من توب غير بشكله الجديد تسعة ملايين مشاهدة

تراجع عدد مشاهدي الحلقة الأخيرة من برنامج السيارات المعروف "توب غير" الذي يُبث عبر شاشات بي بي سي مقارنة بحلقة الأسبوع الماضي، وهي الحلقة الأولى من السلسلة الجديدة من هذا العرض.

وشاهد حلقة الأسبوع الماضي من توب غير 2.8 مليون شخص، ما يشير إلى تراجع في عدد المشاهدين بواقع 1.6 مليون مشاهد مقارنة بالحلقة الماضية.

وأشارت حسابات المشاهدة للبرنامج الذي يُبث عبر محطة "بي بي سي تو" إلى أن عدد المشاهدين ارتفع إلى 3.3 مليون مشاهد باقتراب نهاية الحلقة.

وقال مقدم البرنامج كريس إيفانز إن حسابات المشاهدة ينبغي أن تكون أكبر من ذلك عند إضافة المشاهدات حسب الطلب.

ودون تغريدة على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر قال فيها إن "حسابات مشاهدة توب غير لم تكن يوما غير ملائمة، لكن فيما يبدو أن بعض الصحف تحب أن تعيش في الماضي."

وأضاف أن "توب غير بدأ يغير مفهوم مشاهدة التلفزيون. فمشاهدات حلقة الأسبوع الماضي بلغت تسعة ملايين مشاهدة، وسوف نرى مشاهدات هذا الأسبوع."

بداية قوية

بلغ عدد مشاهدات الحلقة الأولى من السلسلة الجديدة من توب غير 4.4 مليون مشاهدة، وهو ما يساوي 23 في المئة من إجمالي مشاهدات القناة التي يُبث عبرها.

لكن بحساب جميع أنواع المشاهدات، بما في ذلك من سجلوا الحلقة للمشاهدة فيما بعد، ومن شاهدوا الإعادة، والمشاهدين الذين طلبوا الحلقة عبر خدمات المشاهدة حسب الطلب مثل iPlayer، حقق إطلاق السلسلة الجديدة حوالي تسعة ملايين مشاهدة للحلقة الأولى.

وقال آلان تايلر، القائم بأعمال مدير تشغيل برامج الترفيه في بي بي سي: "نحن سعداء بتحقيق أقوى إطلاق للحلقة الافتتاحية من توب غير منذ 2010."

وفي إشارة إلى الحلقة الثانية، قال تايلر إن "كريس، ومات، وفريق العمل نجحوا للمرة الثانية ببراعة في التعامل مع أقوى عروض بي بي سي تو في الوقت الحالي."

وأضاف أن البرنامج "حقق مشاهدات بلغت 3.3 مليون ليؤكد للمرة الثانية أنه البرنامج الأعلى طلبا على بي بي سي iPlayer."

وتمثل الأرقام الحالية حسابات المشاهدة المباشرة، وهي المشاهدة أثناء بث الحلقات للمرة الأولى.

مصدر الصورة PA
Image caption وقع جيريمي كلاركسون، ورتيشارد هاموند، وجيمس ماي مع أمازون تعاقدا لإنتاج برنامج جديد بعد مغادرة توب غير

وكانت الحلقتان الأولى والثانية من السلسلة الأولى التي كان يقدمها جيريمي كلاركسون، وريتشارد هاموند، وجيمس ماي، قد حققتا مشاهدات مباشرة بلغت 6.41 مليون، 6.56 مليون مشاهدة على الترتيب.

بذلك تكون الحلقة الثانية من توب غير في شكله الجديد قد حققت 14 في المئة من إجمالي مشاهدة التلفزيون في نفس الفترة الزمنية.

وحقق برنامج أنتيكس رودشو الذي يُبث على "بي بي سي وان" أكثر من الحلقة الثانية من توب غير، إذ بلغ عدد مشاهداته الأحد الماضي 4.2 مليون.

وحقق سوكر أيد المذاع على ITV مشاهدات بلغت 3.9 مليون مشاهدة، طوال أربع ساعات من البث، بمن فيهم مشاهدون تابعوا الحلقة على ITV+2.

وتنطلق هذه السلسلة الجديدة من توب غير بعد توقف البرنامج بسبب خلاف بين مقدمه السابق جيريمي كلاركسون ومنتج البرنامج، أدى إلى إقالته.

ووقع بعدها مقدمو البرنامج الثلاثة: كلاركسون، وهاموند، وماي، مع شركة أمازون تعاقدا لإنتاج عرض جديد بعنوان "ذي غراند تور"، يُعرض عبر خدمة أمازون برايم في وقت لاحق من هذا العام.

المزيد حول هذه القصة