دعوى قضائية جديدة تلاحق جيم كاري بسبب وفاة صديقته السابقة

رفعت بريجيد سويتمان، والدة كاثريونا وايت صديقة الممثل الأمريكي الكوميدي جيم كاري دعوى قضائية ضده بتهمة القتل نتيجة فعل غير مشروع.

ويأتي هذا بعد مرور أقل من شهر على دعوى مماثلة ضد كاري رفعها مارك بيرتون الزوج السابق لوايت.

وتؤكد كلا الدعويين أن كاثريونا وايت انتحرت في سبتمبر/أيلول العام الماضي بسبب تناولها جرعة مفرطة من أدوية قدمها لها كاري.

وكان محامو كاري أكدوا سابقا أن هذه المزاعم "كاذبة" و"مشكوك فيها تماما".

لكن سويتمان والدة وايت أكدت أن كاري يجب عليه أن "يشعر بالخزي" بسبب طريقة معاملته لابنتها.

وقالت: "كعائلة، نريد أن يعرف العالم حقيقة من هو جيم كاري حقا، رجل ينقل إلى ابنتك ثلاثة من الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ويكذب بشأن ذلك، ويوجه لها ألفاظا مهينة ويحتقرها، ويستخدم محامييه الذين يحصلون على رواتب باهظة لمقاضاتها وإخراسها هي وأسرتها، وبعد ذلك يعطيها عقاقير غير قانونية."

وأضافت سويتمان في الدعوى التي رفعت في المحكمة العليا بلوس انجليس: "يجب أن يشعر (كاري) بالخزي للطريقة التي استخدم بها محامييه في هوليوود للإساءة إلى زوج كات (الزوج السابق لابنتها كاثريونا) مارك (بيرتون) لكي يمنع أي شخص من تحميله المسؤولية عما حدث".

Image caption علاقة كاري بصديقته السابقة كاثريونا وايت شابها الاضطراب أحيانا

وقال بيرتون في دعواه ضد كاري الشهر الماضي إن الممثل الكوميدي الشهير استخدم "ثروته الهائلة ووضعه كأحد المشاهير" للحصول بصورة غير قانونية على عقاقير أمبيان وبروبرانولول وبيركوسيت والتي سببت وفاة السيدة وايت".

وردا على الدعوى التي رفعها بيرتون، قال كاري البالغ من العمر 54 عاما: "هل هذه هي الطريقة التي يحيي بها زوج ذكرى زوجته؟ المرض الحقيقي هنا هو الجشع، الجشع المخزي".

وقال محامو كاري إن موكلهم "لن يدفع أموالا لإنهاء هذه القضية التي تنم عن انتهازية وابتزاز واضح، وهذه القضية الخبيثة ستُرفض (من جانب المحكمة)."

Image caption محامو كاري وصفوا سابقا الاتهامات ضد موكلهم بأنها "كاذبة"

وأضافوا بأن "السيد كاري عانى بشكل كبير في العام الماضي بسبب انتحار المرأة التي أحبها بشدة، ومن الشائن أنه يجب أن يخضع لهذه القضية الابتزازية".

وكان أحد الأطباء الشرعيين أكد بأن وايت انتحرت، من دون وجود شبهة قتل في وفاتها.

المزيد حول هذه القصة