جلسة محاكمة مرسي، وبوتفليقة يصَوت من على كرسي متحرك

تصدرت القضايا السياسية اهتمام مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في الوطن العربي، وأبرزها محاكمة الرئيس المصري المعزول محمد مرسي بتهمة التخابر، والانتخابات الرئاسية في الجزائر، وانتشرت هاشتاغات #قضاء_شامخ، #الجزائر، #السعودية و#قطر.

"مصر - التخابر بالدواء"

وسخر مغردون من جلسة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي وقيادات جماعة الإخوان المسلمين بتهمة التخابر، والتي شهدت قراءة القاضي اسم دواء باعتباره أحد أحراز القضية وتداولوا فيديو للقاضي. وكتب الداعية والإعلامي الكويتي نبيل على العوضي يقول: "القاضى يعرض دواء لعلاج البرد على انه دليل على قيام مرسى والاخوان بالتخابر!! اضحك مع قضاة مصر :)

مصدر الصورة youtube

وعلقت من تسمي نفسها "doctora muslima" قائلة: "هههه دوا لعلاج البرد بقا دليل ادانه ضد#الرئيس_مرسي: وحيازته بقت تهمه التخابر مع حماس .. وهو ده قمه الاعجاز العلمي #قضاء_شامخ"

بينما علقت "girl polite" قائلة: "القاضى دى زى العسل والله وشكله بالحرز دة هيديكواعدام"

وفي الشأن المصري أيضا، كتب أحمد الهاشمي على حسابه @aaaalhashemi

وأرفق فيديو يصور مشاهد تمثيلية جرت في تركيا احتجاجا على حكم الإعدام الذي أصدرته محكمة مصرية بحق 529 شخصا من مؤيدي جماعة الإخوان المسلمين قبل أسابيع.

وبالطبع فإن التيار الرافض لجماعة الإخوان كان حاضرا على مواقع التواصل الاجتماعي، وانتشرت تغريدة على حساب @hamzawysh تهاجم الإخوان، ومرفق بها فيديو لأغنية تنتقد نهجهم السياسي والديني. وكتب يقول: "ايه يا #مصر ايه يا ارض الطيبين الي ظهرو فالزمان ده يبقو مين؟ #الاخوان_المسلمين #ﺩﻳﻦ_ﺍﺑﻮﻛﻢ_ﺍﺳﻤﻪ_ﺍﻳﻪ".

تسوية خليجية

ومع تداخل الشأن المصري والخليجي، علق مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي على انباء وردت في بعض وسائل الإعلام، أفادت بتوقيع اتفاق ينهي الأزمة الدبلوماسية بين قطر وشقيقاتها من دول الخليج السعودية والإمارات والبحرين وكتب ماجد الرئيسي يقول:

وعلق @amgarni1 قائلا: " كلامك دليل على أن الخلاف مع قطر هو بسبب الموقف من الإنقلاب في مصر!! وهذا يؤكد ورطة الإنقلابيين ومن يقف معهم!"

لكن @sobhysaeed كان له رأيا آخر وكتب: "مصر وشعب مصر ليس فى ورطه بسبب موقف قطر..ولكن بسبب تمويل قطر للإرهاب .والورطه لقطر (الخليجيه)"

بوتفليقة على كرسي متحرك

وحظيت الانتخابات الرئاسية الجزائرية التي جرت الخميس باهتمام مستخدمي مواقع التواصل في الوطن العربي، وخاصة ظهور الرئيس المنتهية ولايته والمترشح لفترة رئاسية جديدة عبدالعزيز بوتفليقة يدلي بصوته وهو جالس على كرسي متحرك، نظرا لحالته الصحية. وكتب الصحفي والمعارض السياسي الجزائري أنور مالك يقول:

وعلق @DKingdom70 قائلا: "باختصار هذا حال الأمة العربية المُستبد لايُزيحه سوى ملك الموت وشعوب مثل هذه لاتستحق الحياة"

بينما تهكم @elawal56 قائلا: "الرجل حى و يحرك يده لماذا الإفتراء على الرجل ؟!"

لكن @mohammadalwh كان له رؤية شاملة بشأن الوضع في العالم العربي وكتب: "في الجزائر رئيس مقعد يترشح، وفي سوريارئيس يترشح ليكمل تدميرالبلد،وفي مصر وزيريترشح بعد عزله لرئيسه، والاسلاميون فقط يُتهمون بالسعي للسلطة!!"

وفاة ماركيز

وبعيدا عن السياسة، استمر اهتمام مستخدمي مواقع التواصل بقضية منع الحكومة المصرية عرض فيلم "حلاوة روح" الذي تقوم ببطولته الممثلة هيفاء وهبي وكتب رجل الأعمال نجيب ساويرس: "كده بقه فيلم" حلاوة روح" هيحقق أكبر معدل بيع DVD السنة دى!!"

وأخيرا تداول المغردون خبر وفاة الروائي الكولومبي العالمي غابرييل غارسيا ماركيز عن عمر يناهز 87 عاما بعد معاناة مع المرض، كما تداولوا أقوالا مأثورة له.