فوز ألمانيا ومقتل طبيب سعودي في داعش وبراءة هشام قنديل

مصدر الصورة BBC World Service

ركزت وسائل الإعلام الاجتماعية على العديد من القضايا، التي يأتي في مقدمتها حصول المنتخب الألماني على كأس العالم لكرة القدم بعد فوزه على نظيره الأرجنتيني بهدف مقابل لا شيء، وبراءة رئيس وزراء مصر السابق هشام قنديل بعد اتهامه بعدم تنفيذ حكم قضائي، ومقتل الطبيب السعودي فيصل بن شامان العنزي أثناء قتاله إلى جانب صفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق.

فوز ألمانيا بكأس العالم

سيطر فوز المنتخب الألماني بكأس العالم على اهتمامات النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، وانتشر هاشتاج #ألمانيا_بطل_كأس_العالم، الذي استخدم اكثر من 20 الف مرة منذ انتهاء المباراة أمس.

وقال هنان النجار، وهو إعلامي رياضي سعودي: "حققت ألمانيا كأس العالم لأنها مدرسة في الانضباط. العمل الجيد داخل الملعب يسبقه انضباط خارجه. من يريد البطولات فليستفد من الدرس الألماني".

وأشاد أدم بمنتخب الأرجنتين قائلا "على شعب الأرجنتين أن يفتخر بمنتخبه ويجب أن يفتخروا بأنهم يملكون ميسي، أفضل لاعب على مر العصور".

ونظرت نائلة العطار للمباراة النهائية للبطولة نظرة مختلفة، حيث قالت "تحكم الأرجنتين امراة، وتحكم ألمانيا امرأة، وكأس العالم في دولة تحكمها امرأة، وامرأة رابعة هي من ستقوم بتسليم كأس العالم. قيادة نسائية ناجحة."

وربط البعض بين كأس العالم والأوضاع السياسية، حيث قال جاسم الحمود "انتهى كأس العالم. ألمانيا حصدت الذهب، والأرجنتين حصدت الفضة، وهولندا حصدت البرونز، ونحن المسلمين حصدنا الدم بغزة وسوريا وميانمار".

وأثار فوز النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بجائزة أفضل لاعب في البطولة جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث شكك البعض في أحقيته في الحصول على اللقب، في حين أعرب آخرون عن سعادتهم بحصول نجمهم المفضل على تلك الجائزة.

وقال حسين ياسين على حسابه الخاص على تويتر "ميسي أفضل لاعب في المونديال، هذه نكتة القرن الواحد والعشرين"، في حين قال جمال الروقي "ميسي صنع أكثر من 23 فرصة وراوغ 46 مراوغة وحقق 4 مرات جائزة أفضل لاعب ويقولك ميسي ما عمل شيء". بينما غرد عبد الله العتيبي ساخرا من إعطاء ميسي جائزة افضل لاعب في المونديال.

مقتل طبيب سعودي في صفوف داعش

وفي السعودية، اهتم النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بنبأ مقتل الطبيب السعودي فيصل شامان العنزي، الذي ترك الطب لأجل القتال إلى جانب تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق. وقتل العنزي خلال قصف للجيش العراقي على احد مقار تنظيم "الدولة الإسلامية".

وانتشر هاشتاج #استشهاد_الدكتور_فيصل_شامان_العنزي، الذي استخدم اكثر من 24 الف مرة على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية، وقالت خدوج "الله يرحمه رجل استحق الحياة فقتل".

وقالت شروق محمد "حادثة تبين لنا أن بعض الناس مهما بلغوا من العلم إلا أن تفكير الجاهل يظل جاهلا"، وقال فهد "كل الشهادات العلمية لا اعتبار له إذا تم تخدير العقل بمخدر الدين".

وقال يعقوب الإماراتي: "إحذروا تقلب القلوب، فبعد أن كان يعالج المسلمين راح يقتل المسلمين"، في حين قال أبو مالك

براءة هشام قنديل

اهتم النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي ببراءة هشام قنديل، رئيس الحكومة إبان فترة حكم الرئيس المصري السابق محمد مرسي، من حكم صدر عليه في وقت سابق لإدانته بالامتناع عن تنفيذ حكم قضائي.

وقال أحمد بدر على حسابه الخاص على تويتر "براءة هشام قنديل من عدم تنفيذ حكم قضائي وإلغاء حبسه سنة، ما القضاء عادل أهو يا إخوان، أمالم مالكم بس!!!"

وعلى هاشتاج #الإفراج_عن_هشام_قنديل، قال حامد نبهان: "الحكومة أرادت تطبيق الحد الأقصى للأجور على القضاء فالشامخ أداهم قرصة ودن معناها إنه ممكن في يومين كل اللي جوه يبقوا بره!"

كما تداول عدد كبير من النشطاء مقطع فيديو لزوجة قنديل وهي تبكي بعد الحكم، وقال وائل الدهشوري