كيف استقبل المغردون الانتقاد المصري للشرطة الأمريكية؟

مصدر الصورة BBC World Service

اثار انتقاد نادر لوزارة الخارجية المصرية لتعامل الشرطة الأمريكية مع متظاهري مدينة فيرغسون ردود فعل مختلفة حول العالم، في ظل انتقاد عالمي لأسلوب تعامل السلطات المصرية مع الاحتجاجات على اراضيها على مدار السنوات الثلاث الماضية، فكيف استقبل مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي في العالم العربي الانتقاد المصري للشرطة الأمريكية؟

"نصائح للشرطة الأمريكية" من مغردين مصريين

انتشر في اوساط مستخدمي تويتر في مصر هاشتاغ ساخر بعنوان "#EgyPoliceTipsToUS" او "نصائح من الشرطة المصرية إلى أمريكا"، استخدمه المغردون لانتقاد التصريحات المصرية والسخرية من موقف الخارجية المصرية.

وجاء بيان الخارجية المصرية بعد فترة قصيرة من نشر منظمة هيومن رايتس واتش تقرير لها تندد فيه بتعامل قوات الأمن مع المعتصمين في ميداني رابعة العدوية والنهضة في القاهرة، واحداث العنف التي اسفرت عن مقتل نحو الف شخص.

تحدثت بي بي سي إلى عمر جلال، وهو مدون مصري وأول من استخدم الهاشتاغ، وصرح لنا بأن الفكرة وراء الهاشتاغ جائته عندما وجهت الخارجية المصرية "خمس نصائح" إلى الشرطة الأمريكية في التعامل مع المتظاهرين، لذلك قرر استخدام تويتر للسخرية من الموقف.

مصدر الصورة Twitter
Image caption نصائح من الشرطة المصرية لأمريكا: قم بضرب المتظاهرين قبل وخلال وبعد اعتقالهم.

واستخدم المغردون صورا شهيرة في الأوساط المصرية تظهر عنف قوات الأمن في التعامل مع المتظاهرين، وغردت مستخدمة تدعى بثينة بصورة التقطت خلال احداث ثورة 2011 تظهر اشخاص اتهمت بمواليتها لحسني مبارك معتلين جمالا وخيولا وهم يقتحمون ميدان التحرير لتفريق المتظاهرين، وقالت في "نصحيتها" للشرطة الأمريكية "ما رأيكم في استخدام حيوانات محلية لترك ذكريات لا تنسى؟"

مصدر الصورة Twitter

وتقول بثينة في تصريحات للبي بي سي انه "من المضحك ان تنتقد مصر، بسجل انتهاكاتها لحقوق مواطنيها، تعامل الشرطة الأمريكية مع المتظاهرين، خاصة بعد تصريحات هيومن رايتس واتش الأخيرة بان فض قوات الأمن العنيف لاعتصام رابعة قد يرقى إلى جريمة ضد الإنسانية".

عرب "يرحبون بالموقف المصري"

ظهر أيضا على موقع تويتر خلال الأيام القليلة الماضية هاشتاغ بعنوان "#مصر_تطالب_أمريكا_بضبط_النفس"، وحصد نحو ستة الاف تغريدة على مدار اليومين الماضيين، وجاءت معظم التغريدات من مغردين سعوديين.

مصدر الصورة Sysomos Maps
Image caption لائحة بأكثر البلدان استخداما للهاشتاغ

واستخدم المغردون الهاشتاغ للإشادة بانتقاد الخارجية المصرية للشرطة الامريكية، واعتبار ان الموقف المصري "مصدر فخر للعروبة"، وانتقاد السلطات الأمريكية واتهموها بإزدواجية المعايير.

وقال الشاعر الاماراتي سلطان العميمي في تغريدة له ينتقد فيها أمريكا بحجة انها "تريد تفصيل ثوب ديموقراطية فضفاض على غيرها، أما ثوب ديموقراطيتها فتريده بقياس يناسبها دون نقص أو زيادة."

مصدر الصورة Twitter

ووافقه الرأي المغرد عباس الشرقاوي الذي قال أن "امريكا الديموقراطية: تمنع اﻻحتجاج السلمي وتحاصرهم بالجيش وتجمعهم بالسجون وتمنع اﻹعلام. ويش بقي للديكتاتورية؟"

بينما اشادت مغردة إماراتية تدعى هند الشامسي بالرئيس المصري، بل وطلبت من اوباما "ان يتحلى بحكمة السيسي".

مصدر الصورة Twitter