جدل حول طفلة غنت بدون حجاب في السعودية وكلمة أردوغان

مصدر الصورة BBC World Service

انشغل مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي بالعديد من القضايا الاجتماعية والسياسية، أبرزها مشاركة طالبة سعودية في أوبريت اليوم الوطني دون أن ترتدي الحجاب، وكلمة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمام الأمم المتحدة، كما استمر اهتمامهم بوفاة الفنان المصري خالد صالح بشكل مفاجئ.

#جنى_متعب_الشمري

في السعودية، أثارت مشاركة الطالبة "جنى متعب الشمري" في أوبريت "اليوم الوطني"، الذي أُقيم في منطقة حائل بحضور وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل دون أن ترتدي الحجاب جدلا بين المغردين، وانتقد البعض ظهور الفتاة بهذه الصورة معتبرين ذلك "سفورا" وانتهاكا لتقاليد المجتمع السعودي المحافظ، بينما دافع آخرون عن الطالبة وقالوا إنها فتاة صغيرة السن وأن منتقديها من دعاة الرجعية.

وانتشر هاشتاغ باسم الطالبة، وبلغت مشاركات المغردين فيه قرابة المئتي ألف تغريدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

مصدر الصورة Twitter

وكتب حساب @AHMAD_SAD: "الغيرة على #جنى_متعب_الشمري ليس ﻻنها ظهرت فى هذا الحفل فقط الخوف أن يأخذها الغرور وتفعل فعل بعض النساء الخبيثات".

ووجه المغرد عوض الشهري ‏نقدا لاذعا للفتاة وأسرتها، وكتب على حسابه @awadshihri: "#جنى_متعب_الشمري ما فعلته هذه الفتاة هو فعل قبيح ويخرج عن حدود اﻷدب واﻻحتشام ومن يتحمل وزر ذلك هو ولي أمرها نسأل الله لهم الهداية".

مصدر الصورة Twitter

لكن موجة الانتقادات واجهتها موجة أقوى من الدفاع عن الفتاة وأسرتها، والهجوم على منتقديها واتهامهم بالرجعية والتخلف وأحيانا بالمرض النفسي.

وكتب حليمة مظفر على حسابها @halimamuthffar: "#جنى_متعب_الشمري من ينظر لطفلة صغيرة نظرة مرضية فهذا يعني أنه مريض أخلاقيا..واللي على راسه بطحه يحسس عليها !! أوقفوا أمراضكم لتستقيم الحياة".

وكتب مالك نجر على حسابه@Nejer: "#جنى_متعب_الشمري حفظك الله يا جنى، انتي اختنا، ولا يغضبك أصحاب الأنفس المريضة، بل الواجب عليك الشفقة عليهم والدعاء لهم بالعلاج".

كلمة أردوغان في الأمم المتحدة

مصدر الصورة Getty

اهتم مغردون بالكلمة التي ألقاها الرئيس التركي رجب رجب طيب أردوغان في الجمعية العامة للأمم المتحدة الأربعاء، ووجه فيها انتقادا للنظام الحاكم في مصر، ووصفه بالانقلاب، وانتقد ما اعتبره صمت الأمم المتحدة تجاه قتل الآلاف من رافضي الانقلاب، حسب قوله.

وكتب مغردون تحت هاشتاغ بعنوان #أردوغان أكثر من 4600 تغريدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، بينما كتب آخرون تحت هاشتاغ بعنوان #السيسي، ردا على مؤيدي أردوغان.

وكتب أحمد سالم على حسابه ‏@AhmedBinsalem: "#أردوغان يلقن #السيسي والأمم المتحدة درساً بالشرعية".

وأيده @osway: "تحية من الشعب المصري لكلمة الرئيس #أردوجان فرق كبير بين قائد مثل #أردوغان وبين #السيسي. شتان بين الأنظمة الشرعية والأنظمة الشوارعية".

لكن مؤيدي السيسي ردوا على مؤيدي أردوغان وبادلوهم الهجوم، وكتب @ emadhs70: "لماذا فقد ال #أردوجان عقله و قام يهذى امام العالم . و قد كان السبب الرئيس ثلاثة كلمات من السيسى الاخوان ليبيا سوريا".

وكتب @Osama_Saber: "وقف #أردوجان في الأمم المتحدة مثل "المتهم" ينفي عن دولته "أنها داعمة للإرهاب وأن تركيا لا تتدخل في الشئون...".

المصالحة بين فتح وحماس

اهتم المغردون بتوصل حركتي فتح وحماس الفلسطينيتين لاتفاق نهائي للمصالحة بينهما، يشمل تسوية كل القضايا العالقة بما في ذلك تشكيل حكومة وفاق وطني تتولى السيطرة على قطاع غزة.

مصدر الصورة EPA

وجاءت أغلب التعليقات منتقدة للاتفاق أو مشككة في إمكانية تنفيذه على الأرض.

وكتب @alkhames: "اتفاق شامل بين فتح وحماس حول ادارة حكومة التوافق لقطاع غزة. وانتخابات خلال ستة أشهر والهدف تمرير مؤتمر المانحين.".

وكتب @lolo_306306: "معقوله حماس هتفرط ف الحكم بالساهل كده؟؟؟ سمعنا عن اتفاقات كتيره ومفيش حاجه بتتنفذ".

وكتب ‏@Fulla89، فيما يبدو سخرية من المصالحة: "وشخبار القتلى والجرحى واهاليهم ؟".

وفاة خالد صالح

مصدر الصورة Twitter

استمر اهتمام المغردين بوفاة الممثل المصري خالد صالح الخميس إثر إجرائه عملية جراحية في القلب، وكتبوا تحت هاشتاغ #خالد_صالح أكثر من 90 ألف تغريدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية. كما انتشر هاشتاغ #خالد_صالح_في_ذمة_الله.

وشيعت جنازة الفنان الراحل فجر الجمعة.

وكتب ‏@km_mema: "مش علشان شهرته الناس بتنعيه ولا علشان موهبته فى التمثيل علشان دخل قلوب الناس وحبوه الله يرحمه #خالد_صالح_في_ذمة_الله".

وكتب @ IeltsEl 1m: "#خالد_صالح أسال الله لك رحمات و عفو و معفرة وأن يتغمدك برحمته و يعفو عن ذنوبك . ويرحم أمي وأموات المسلمين اللهم امين".