تمثال لنفرتيتي يثير سخرية مغردين، واحتفاء جزائري بعيد الاستقلال

مصدر الصورة BBC World Service

قضايا متنوعة شغلت مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، جاء على رأسها استياء مستخدمين في مصر بسبب تمثال للملكة الفرعونية نفرتيتي، واحتفاء في الجزائر بمناسبة عيد الاستقلال، وجدل سعودي حول توصية بحظر تويتر لتحجيم "تنظيم الدولة الإسلامية".

تمثال نفرتيتي

مصدر الصورة Twitter

أثار تمثال نُحت حديثا للملكة الفرعونية نفرتيتي استياء مستخدمي تويتر الذين صنفوه بالـ "مشوه" واعتبروه محاولة رديئة لمحاكاة التمثال الأصلي.

وسرعان ما دشنوا هاشتاغ #نفرتيتي للسخرية من التمثال الذي نُصب في مدخل مدينة سمالوط بمحافظة المنيا، ليفوق عدد التغريدات 5500 تغريدة.

كما تبادلوا صورة لتمثال عام 2015 الى جانب التمثال الذي نُحت عام 1345 قبل الميلاد والموجود حالياً في متحف برلين الجديد في المانيا، ولدى المقارنة اعتبر البعض منهم الأمر بمثابة "فضيحة" لمصر.

ويبدو أن حدة التعليقات التي ظهرت حول التمثال بين مستخدمي تويتر وفيسبوك دفعت مجلس مدينة سمالوط الى إزالته، كما نشرت خبرا بأن استبداله جار بتمثال يمثل حمامة سلام.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

#عيد_استقلال_الجزائر

مصدر الصورة Twitter

وننتقل الى الجزائر حيث دشن مستخدمو تويتر عدداً من الهاشتاغات أبرزها هاشتاغ #عيد_استقلال_الجزائر وذلك بمناسبة الذكرى 53 لاستقلال الجزائر عن فرنسا الذي وافق يوم الأحد 5 يوليو / تموز.

ووصل عدد التغريدات التي احتفى من خلالها مغردون بالستقلال الى 54 الف تغريدة.

ونشر مغردون صوراً لعلم الجزائر ولمدن ومناطق مختلفة في البلاد، كما تبادلوا التهاني واعادوا تغريدات المشاهير التي كُتبت بهذه المناسبة.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

#مشاري_الذايدي_اغلقوا_تويتر

مصدر الصورة Getty

أثار مقال للصحفي السعودي مشاري الذايدي جدلاً وسخرية بين مستخدمي تويتر الذين دشنوا هاشتاغ #مشاري_الذايدي_اغلقوا_تويتر.

وأوصى الذايدي في مقال عنوانه "امنعوا تويتر من هذا" بحجب تويتر قائلاً: "من أجل تحجيم داعش ومنع ماسورة التجنيد والتحشيد، المطلوب، حالياً، فقط إقفال هذه الماسورة التي اسمها: تويتر".

واعرب مستخدمو الهاشتاغ السعوديين عن رفضهم لفكرة الذايدي في تعليقات ظهرت في أكثر من خمسة آلاف تغريدة.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

#ذكرى_وفاة_الشيخ_زايد

مصدر الصورة Getty

اهتم مغردون إماراتيون بإحياء ذكرى وفاة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان الذي توفي في 19 رمضان عام 1425 هجرية (2 نوفمبر/تشرين الثاني 2004).

وتم تدشين هاشتاغ #ذكرى_وفاة_الشيخ_زايد وهاشتاغ #نحن_من_دار_زايد اللذان ظهرا في أكثر من 47 ألف تغريدة رثت الشيخ زايد، أول رئيس لدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشار البعض الى السياسة التي اتبعها زايد والتي رأوا أنها أسست التقدم الذي تشهده الإمارات، كما تحدثوا عن الجهود التي بذلها في توحيد الإمارات.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

المزيد حول هذه القصة