تخوفات على تويتر من تبعات هجمات فرنسا على المسلمين

مصدر الصورة BBC World Service
مصدر الصورة Twitter

لاتزال اصداء هجمات باريس تسيطر على اهتمامات مستخدمي تويتر في العالم - بما في ذلك العالم العربي.

ومع ظهور تصريحات رسمية أفادت بانتماء منفذي العمليات الى ما يعرف بتنظيم الدولة الإسلامية، أعرب مغردون عن قلقهم من أن تُلقي الهجمات بظلالها على الجاليات المسلمة في دول مختلفة.

ودشنت هذه الفئة مجموعة من الهاشتاغات أبرزها #MuslimsAreNotTerrorist أي "المسلمين ليسوا ارهابيين" وهاشتاغ "الاسلام دين سلام" التي نبذوا من خلالها العنف ونفوا وجود علاقة تربط ما يفعله منفذو الهجمات الإرهابية والإسلام.

كما تواردت تغريدات على تويتر حث فيها مغردون من جنسيات مختلفة على تجنب إقصاء المسلمين المغتربين في بلادهم.

وفاق العدد الكلي لهذه المجموعة من التغريدات النصف مليون تغريدة منذ إطلاق الهاشتاغات المرتبطة بالموضوع. وإليكم عينة من التغريدات الأكثر تداولاً:

مصدر الصورة Twitter
Image caption "أنا لستُ مسلماً لكني قرأت القرآن، وأؤكد بأن المسلمين ليسوا إراهابيين، وكافة المسلمين الذين قابلتهم هم اشخاص ودودين وطيبين"
مصدر الصورة Twitter
Image caption "كمسلم أود أن أشكر كافة معتنقي الأديان الأخرى الذين يدركون أننا أولاً وأخيراً بشر، وبأننا نرثي الضحايا أيضاً"
مصدر الصورة Twitter
Image caption "توقفوا عن جعل المسلمين يشعرون بأن عليهم الإعتذار لما جرى. اللوم يقع فقط على الجناة"
مصدر الصورة Twitter
Image caption "لا تكونوا أداة في يد تنظيم الدولة الإسلامية والقاعدة اللتان تستخدمان شعار <الغرب في حالة حرب مع الإسلام> للتجنيد والدعاية"
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Spredfast

المزيد حول هذه القصة