الأمطار تتسبب في غلق مدارس بالخليج، والمصريون يتساءلون "أين المال؟"

مصدر الصورة BBC World Service

حفلت مواقع التواصل الاجتماعي في منطقة الشرق الأوسط بالعديد من الموضوعات السياسية والاجتماعية التي أثارت جدلا بين النشطاء والمغردين، وتعليق الدراسة في السعودية وقطر بسبب الأمطار، ونتناول أيضا هاشتاغ انتشر عالميا الخميس يحمل عنوان #أوصف_مجتمعك_بكلمة.

تعليق الدراسة

مصدر الصورة Getty

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي في دول الخليج وخاصة السعودية وقطر بالسخرية من قرار تعليق الدراسة في عدد من المدارس والجامعات بسبب الأمطار الغزيرة التي سقطت على مدار الأيام الماضية وأغرقت الشوارع وعددا من الأبنية.

ودشن المغردون هاشتاغ #تعليق_الدراسة، للسخرية من فشل المسؤولين احتواء أزمة الأمطار والاستعداد لها، وكذلك فشل البنية التحتية التي كلفت مليارات الدولارات في تحمل الأمطار التي تساقطت لفترة بسيطة.

وتداول هذا الهاشتاغ على نطاق واسع محققا أكثر من 189 ألف ظهور في تغريدات، انتقدت غالبيتها تهالك البنية التحتية وفشل الجهات الرسمية في التعامل مع ارتفاع منسوب المياه.

واجتاحت فيضانات قطر وأدت إلى قطع الكهرباء وغلق المدارس والطرق، واضطرابات في المطار. كما تسببت الأمطار في سيول وفيضانات في عدد من المحافظات في السعودية.

واعتبر البعض ما حدث بأنه فضيحة، وخاصة في قطر التي أنفقت المليارات من أجل تطوير البنية التحتية، التي لم تتحمل الأمطار العادية، وكان هناك قرارات رسمية للتحقيق مع بعض الشركات التي نفذت تلك المشروعات.

"أوصف مجتمعك بكلمة"

ظهر في قائمة أكثر الهاشتاغات تداولا عالميا صباح الخميس هاشتاغ "#اوصف_مجتمعك_بكلمه"، الذي وردت عليه أكثر من ستين ألف تغريدة على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية.

مصدر الصورة Sysomos Maps
Image caption يظهر الرسم التوضيحي قائمة بأكثر البلدان استخداما للهاشتاغ

ونعرض عليكم أدناه عددا من التغريدات التي وردت على الهاشتاغ.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

"أين المال؟"

اشتكى المصريون على مواقع التواصل الاجتماعي من سرعة إنفاق أموالهم، وتساءلوا عن أكثر الأشياء التي ينفق فيها المصريون أموالهم، وتستهلك النصيب الأكبر من ميزانيتهم.

ودشن النشطاء هاشتاغ #فلوسي_بتخلص_في، لمعرفة كيف ينفق المصريون أموالهم وأكثر الأشياء والمنتجات التي تستنزف الرواتب، وكذلك البحث عن نصائح للتعامل مع هذه المشكلة.

مصدر الصورة twitter

وظهر الهاشتاغ في أكثر من 22 ألف تغريدة، وتمحور اهتمام المغردين حول إنفاق الأموال على شراء الطعام وفواتير الإنترنت وكذلك المواصلات سواء العامة أو سيارات التاكسي، بالإضافة إلى الملابس.

وتحدث آخرون عن عدم وجود أموال ينفقونها.

المزيد حول هذه القصة