السعوديون على شبكات التواصل الاجتماعي: العقيدة والحرية والمرح

السعوديون يعشقون استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، وهذه ليست مبالغة. المملكة العربية السعودية تشكل أكبر سوق لوسائل الإعلام الاجتماعي في المنطقة. وقبل أن يتعرف بقية العالم على أحدث أخبار المنصات الاجتماعية الجديدة يكون السعوديون أحد أكبر المستهلكين.

ولكن ما الذي يدفع هذه الجماهير من السعوديين لمنصات التواصل الاجتماعي؟ وماذا يفعلون مع كل الساعات التي يقضونها عبر الإنترنت؟ في سلسلة خاصة بعنوان: "السعوديون على شبكات التواصل الاجتماعي" يستكشف قسم المتابعة الإعلامية بالتعاون مع بي بي سي ترند ثلاثة مواضيع شائعة على الانترنت في المملكة وهي: العقيدة والحرية والمرح.

على مدى العامين الماضيين، غطت بي بي سي ترند العديد من القصص والهاشتاغات التي انتشرت في المملكة العربية السعودية. ولاحظنا أن مستوى الانخراط على القصص عبر الإنترنت، وخصوصا عبر تويتر، يفوق أي دولة عربية أخرى.

ربما لأن 75 بالمئة من سكان السعودية هم تحت سن الـ30 ويملكون مساحات محدودة جدا للتسلية والمرح. وفي غياب دور السينما والمسارح، يتجه الشباب نحو موقع يوتيوب للترفيه من خلال متابعة النجوم الجدد من الكوميديين السعوديين عبر الإنترنت.

ولكن الموضوع ليس متعلقاً فقط بالترفيه والشباب السعوديين، وهم مستخدمون بارعون لوسائل التواصل الاجتماعي. بعض الحسابات الأكثر متابعة على تويتر وفيسبوك هي حسابات لدعاة لهم تأثير ضخم عبر الإنترنت حيث تشغل العقيدة حيزا كبيرا من اهتمامات المستخدمين.

وعندما يتعلق الأمر بالحرية، يبحث كثير من السعوديين عنها عبر الإنترنت حيث يصعب تنفيذ القيود التي يفرضها البلد المحافظ. في هذه السلسلة نستكشف أيضا ما الذي تقوله المرأة عن الحريات الخاصة في المملكة.

خلال الأيام القليلة التالية سنستكشف كل هذه المواضيع. للمتابعة والانضمام إلى المحادثة عن الحياة في المملكة العربية السعودية، ابحث عن الهاشتاغين التاليين:

#SaudisOnSocial سعوديون_اونلاين# .

المزيد حول هذه القصة