حلب "تذبح"، والأردنيون يغردون "بدنا مشروع ليلى"

مصدر الصورة BBC World Service

نعرض عليكم أكثر القضايا التي تداولها مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي على مدار اليوم الماضي.

"حلب تذبح"

نبدأ تقريرنا اليوم من سوريا حيث انتشر هاشتاغ حمل عنوان "حلب تذبح اغيثوها".

ويظهر الرسم التحليلي التالي عدد التغريدات التي وردت على الهاشتاغ على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية، بالإضافة إلى أكثر البلدان استخداما له.

مصدر الصورة Sysomos Maps

وعبر الهاشتاغ، يحاول مستخدمون تسليط الضوء على الوضع الحالي في المدينة السورية الشمالية، والتي مازالت تشهد أعمال عنف وتصعيدا عسكريا بين قوات المعارضة من جهة، والقوات الحكومية مدعومة بغطاء جوي روسي من جهة اخرى على الرغم من سريان هدنة برعاية أممية.

وانتشر ايضا هاشتاغ حمل اسم المدينة السورية على مدار الأيام القليلة الماضية ليحصد أكثر من 44 ألف تغريدة على مدار الثلاثة أيام الماضية.

وندد العديد من المغردين بالقصف الشديد للأحياء السكنية في حلب من قبل القوات الحكومية والطيران الروسي.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

بينما اتهم الجانب الاخر قوات المعارضة بشن هجمات على مناطق سيطرة الحكومة.

مصدر الصورة Twitter
Image caption "انقذوا مدينتي حلب. الارهابيون والمتمردون يقفصونها بشكل يومي."

"بدنا ليلي في عمان"

مصدر الصورة Getty

وننتقل إلى الأردن، حيث مازال قرار الغاء عرض لفرقة "مشروع ليلي" اللبنانية يثير جدلا وغضبا عبر مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي.

وكان من المفترض ان تقدم الفرقة عرضا في المدرج الروماني في عمان يوم الجمعة، لكن الحفل أُلغي يوم الثلاثاء، ومنعت الفرقة من دخول الأردن.

وجاء في بيان نشر على صفحة الفرقة على فيسبوك إن الحفل تم إلغائه ولن يكون من المسموح للفرقة بأن تقدم عروض في أي مكان في الأردن بسبب "معتقداها السياسية والدينية، وإقرارها بالمساواة الجنسية والحرية الجنسية"

وانتشر في الأردن هاشتاغ بعنوان "بدنا ليلي في عمان" على مدار الأسبوع ليحصد أكثر من ثلاثة آلاف تغريدة، عبره غردت الإعلامية الأردنية ديما علم فراج قائلة: "منع الفن والموسيقى لأنك لا تتفق مع الاغاني هو ارهاب فكري للعلم".

بينما غرد مستخدم باسم ياسر عبد الله: "الارهاب الفكري هو انك تفرض فكر لا يتوافق مع فكر مجتمع وتحارب الي يحاربوا هذا الفكر".

"هزيمة البايرن"

مصدر الصورة Getty

وننتقل إلى الاهتمام العربي ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ومباراة أمس في دور النصف النهائي بين الاسباني أتلتيكو مدريد والألماني بايرن ميونخ.

وانتهت المباراة بفوز اتليتكو على أرضه بهدف نظيف ويقترب خطوة من حسم السباق نحو المباراة النهائية، في انتظار مباراة العودة.

وأشاد المغردون بهدف لاعب اتليتكو ساول نيغيث، الذي سجله بمجهود فردي راوغ خلاله دفاع بايرن ليسدد كرة قوية تسكن الشباك في الدقيقة 11 من زمن المباراة.

المزيد حول هذه القصة