عشاق ألعاب الفيديو في المغرب غاضبون.. فما القصة؟

مصدر الصورة BBC World Service

احتج عشاق الألعاب الالكترونية في المغرب على توقف ألعاب الفيديو عبر خدمة الإنترنت، بعدما لم يتمكنوا من مزاولة هوايتهم المفضلة.

مصدر الصورة Thinkstock

فقد حرر نشطاء مغاربة عريضة على موقع أفاز تحت عنوان "الإنترنت ليست ملكاً لكم، نحن من يدفع ثمنها"، تطالب شركة اتصالات المغرب برفع الحظر عن ألعاب الفيديو عبر الإنترنت.

ووقع على العريضة أكثر من 13 ألف شخص منذ تحريرها في 20 مايو/آيار الجاري.

مصدر الصورة Avaaz

ولم يمر وقت طويل حتى نفت شركة اتصالات المغرب وجود "أي حظر لهذا النوع من الخدمات" مشيرة بأن الأمر يتعلق بمشكل تقني مؤقت."

مصدر الصورة facebook

في المقابل، اعتبر نشطاء وخبراء في شؤون ألعاب الفيديو بالمغرب، الخطوة استكمالا لقرار منع المكالمات عبر تطبيقات الهواتف الذكية من خلال منع كل البرامج التي لها علاقة بالـ"VOIP"، حسب قولهم .

وكانت شركات الإتصالات في المغرب قد قطعت خدمة الاتصالات الصوتية عبر "سكايب" و"واتساب" و"فايبر" في يناير الماضي.

وتناقل نشطاء أسماء ألعاب الفيديو المفضلة لديهم، والتي لم يتمكنوا من الوصول إليها مثل "League of Legends" وغيرها. وأعربوا عن غضبهم الشديد من توقف تلك الألعاب، واعتبروها تضييقا على حرية الإبداع، قائلين إنها ستعيد المغرب " إلى القرون الحجرية".

مصدر الصورة facebook
مصدر الصورة facebook

كما نشر عدد من مستخدمي اليوتيوب مقاطع مصورة، طالبوا من خلالها الجهات المعنية بالإسراع إلى حل المشكلة، محذرين من العواقب الوخيمة التي ستلحق اللاعبين المغاربة المحترفين في ألعاب الإنترنت.

المزيد حول هذه القصة