ملصقات السيارات تلفت انتباه المغردين في الأردن

مصدر الصورة BBC World Service

قد يلاحظ الزائر للعاصمة الأردنية عمان انتشار ظاهرة الملصقات أو الكتابة على الشاحنات وسيارات النقل. وتشتمل هذه الملصقات نكتا وأمثالا شعبية تشيد بالأخلاق الحميدة وأبياتا شعرية تتغنى بالسيارة نفسها.

ويلقي هاشتاغ #عبارات_مكتوبة_في_سيارات_الأردن، الضوء على مدى انتشار الظاهرة في المتجمع الأردني، كما وثق المغردون من خلال الهاشتاغ الملصقات التي يضعها الأردنيون على سياراتهم والتي تنوعت بين الطريفة والمنتقدة والساخطة على الظاهرة.

ويتغزل الكثيرون بسيارتهم إذ يذهب البعض إلى وضع علامات سيارات باهظة الثمن على مركبته أملا في تحقيق حلمه بشرائها يوما.

مصدر الصورة Twitter

كما يكتب آخرون تعويذات من الحسد فيما انبرى آخرون لإطلاق نكات تتندر بالموضوع.

مصدر الصورة Twitter

وقد تأخد السيارات صفات كان يطلقها شعراء العرب قديما ليتغنوا بمحبوباتهم، فترى البعض يصف مركبته بالحسناء فيما يطلق آخرون عليها صفات تنم على القوة، أو يشبهها آخرون بالخيول تيمنا بسرعة تلك الحيوانات ولما تحمله من مزايا قد لا توجد في مركبة المستخدم التي عادة ما تكون بطيئة وقديمة.

ومن السائقين من يفضل كتابة الأمثلة التي تحمل دروسا وعبرا أخلاقية، فترى أقوالا مقتبسة من الموروث الأردني، ونصائح عن قوانين الطرقات.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

وقد ظهر هذا جليا في تعليقات المغردة مروة إذ وثقت بعضا من تلك النصائح والعبارات التي تدعو للالتزام بقواعد السلامة عند القيادة .

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

فيما نقل مغردون آخرون عبارات تتحدث عن الاقتصاد في استهلاك الوقود كعبارة "ديزل في الخزان ولا مليون في البنك. "

ولم تخل بعض التغريدات من روح الفكاهة و السخرية.

مصدر الصورة Twitter
مصدر الصورة Twitter

يذكر أن قانون السير الأردني يفرض عقوبة مالية قدرها 25 دولارا أميركيا على السائق الذي يدخل إضافات على سيارته، تخالف الأنظمة واللوائح المنظمة للطرقات، كونها تحجب الرؤية عن السائق ما قد يتسبب في وقوع حوادث.

المزيد حول هذه القصة