مغردون مصريون: #مش_هتتجوز_علشان

مصدر الصورة BBC World Service

نعرض عليكم أكثر القضايا التي تداولها مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي على مدار اليوم الماضي.

مصريون: #مش_هتتجوز_علشان

نبدأ اليوم تقريرنا بهاشتاغ طريف تصدر قائمة أكثر الهاشتاغات انتشارا في مصر صباح الجمعة حمل عنوان #مش_هتتجوز_علشان

وعبر الهاشتاغ، ناقش المغردون وإن كان بنبرة ساخرة قضية اجتماعية مهمة تشغل بال العديد من الشباب والشابات وعائلاتهم وهي الزواج.

وبطريقتهم المعتادة الساخرة، عبر المغردون المصريون عن العقبات والمشاكل التي تواجههم للزواج، كان منها ارتفاع اجور المهور، وارتفاع سعر الذهب وأسعار البيوت.

وغرد احد المستخدمين: "لن اتجوز لأنني لن أكون مناسبا لأي فتاة. أنا مش معايا فلوس ومستقبلي غير مضمون."

كما اشار عدد من المغردين إلى إن الزواج قد يعطلهم عن اشياء اخرى يودون فعلها في حياتهم كالسفر حول العالم، وغرد مستخدم قائلا: "لن اتزوج لأن السفر بالنسبة لي أهم من الزواج".

وتناول العديد القضية بسخرية، وغرد حساب باسم الجوكر قائلا: "لن اتجوز لانني لا أريد مشاركة أكلي مع أحد"، بينما غردت مستخدمة اخرى قائلة: "لن اتجوز لأنني لا أستطيع الطبخ".

وورد على الهاشتاغ أكثر من ثمانية آلاف تغريدة على مدار الساعات التسع الماضية.

"سعوديات نطالب بإسقاط الولاية"

وننتقل إلى هاشتاغ اخر انتشر في السعودية حمل عنوان "سعوديات نطالب بإسقاط الولاية" في اشارة إلى نظام ولاية الأمر الذي يُتبع في السعودية."

وجاءت العديد من التعليقات لتنتقد نظام ولاية الأمر في المملكة، وغردت احدى المغردات: "والدتي لا تستطيع السفر بدون اذن من ابنها. شيء مضحك والله"، وغرد مستخدم اخر قائلا: "مجرد فكرة أن شخصاً آخر يقوم بالتوقيع عنك واتخاذ قراراتك الشخصية مدى الحياة هي إهانة شخصية لا تُقبل أبداً."

ورأى عدد من المغردات إن اسقاط ولاية الأمر هو حق لهن، وكتبت ايمان: "إسقاط الولاية لا يعني التخلي عن ابي وزوجي اخي بل يعني إسقاط شرط ولي الامر في كل دائرة حكومية هو حقي كمواطنة".

وورد على الهاشتاغ أكثر من 11 ألف تغريدة.

المزيد حول هذه القصة