مغردون يتحدثون عن العيد في #سوريا والعالم العربي

نعرض عليكم أكثر القضايا التي تداولها مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي على مدار اليوم الماضي.

#هو_العيد_راح_فين

مع مرور أول أيام عيد الأضحى، استمر اهتمام مستخدمي فيسبوك وتويتر باحتفالات العيد في أنحاء العالم العربي مع تسليط الضوء على الأوضاع التي تمر بها المنطقة من اضطرابات وحروب. وأطلق مغردون على تويتر هاشتاغ بعنوان #هو_العيد_راح_فين الذي انتشر في أكثر من دولة عربية مثل مصر والأردن. وتحدث المغردون عن اختلاف أجواء الأعياد مقارنة بالسنوات الماضية وتكلم العديد عن الظروف الصعبة التي يعيشها المواطن العربي من غلاء في الأسعار وتفكك الأسرة بسبب الهجرة والصراعات. وقال المغردون إن العيد فقد رونقه ولم يعد كما كان عليه.

#نطالب_بدخول_الشباب_للمجمعات

ومازلنا مع العيد حيث أطلق مغردون في السعودية هاشتاغ #نطالب_بدخول_الشباب_للمجمعات الذي حصد أكثر من 15 ألف تغريدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. وطالب المغردون بالسماح للشبان بدخول الأسواق والمجمعات التجارية خلال فترة الأعياد حتى وإن كانوا بمفردهم وبدون عائلاتهم. أما البعض فعارض الفكرة وقالوا إن وجود الشبان داخل المجمعات يؤدي إلى ارتفاع حالات التحرش ويسبب القلق للعائلات.

سوريا

وفي ظل الأزمة المستمرة في سوريا نشر نشطاء صورا تظهر احتفال الأهالي في شمالي البلاد بالعيد. وعلى فيسبوك، نشر بعض سكان حلب وإدلب صورا تظهر أطفالا يحتفلون بالعيد ويلعبون وسط الدمار الذي خلفه القتال المستمر. وكان من بين المواد المنشورة صورة تظهر أطفالا وهم يلعبون بقنابل لم تنفجر بعد أن ألقيت على أحياء في حلب. وقارن النشطاء أطفال سوريا بالأطفال حول العالم وطالبوا المجتمع الدولي بالتدخل لمساعدة أطفال سوريا وإنهاء معاناتهم.

المزيد حول هذه القصة