#مهند_مات ..مغردون ينعون مهند إيهاب

مصدر الصورة BBC World Service

قضايا عدة كانت محور نقاش رواد مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي، جاءت على رأسها وفاة السجين السابق مهند إيهاب، وظاهرة إطلاق الأعيرة النارية في الأفراح.

#مهند_مات

نعى مغردون عبر هاشتاغ " مهند مات " السجين السابق مهند إيهاب أحد المشاركين في ثورة 25 يناير.

مصدر الصورة facebook

واحتل الهاشتاغ مركزا متقدما في لائحة الهاشتاغات الأكثر تداولا في مصر وقطر، مسجلا حوالي 130 ألف تغريدة على مدار الاربع وعشرين ساعة الماضية.

وتوفي مهند إيهاب صباح الإثنين، بعد صراع طويل مع مرض سرطان الدم.

ووفقا لنشطاء، فان مهند اعتقل ثلاث مرات كان آخرها في 21 يناير 2015 وأودع سجن برج العرب في الإسكندرية، قبل أن يفرج عنه في آب/ أغسطس من العام نفسه، ليسافر لتلقي العلاج في الولايات المتحدة.

ورثى مغردون مهند ووصفوه بـ "أيقونة الثورة"، قائلين إن تعنت إدارة السجن كان السبب الرئيسي في تدهور صحته.

وأشار العديد إلى إهمال طبي في السجون الذي لعب حسب رأيهم دورا في وفاة مهند، وغرد أحد المستخدمين: "مهند فجر بموته قضية ألاف المرضى الذين يعانون الإهمال الطبي في السجون".

بينما أشار أخرون إلى منشورات على صفحة مهند على فيسبوك نسبت اليه قبل وفاته تشير إلى تبنيه لأفكار متطرفة، وغرد الصحفي حسام السكري معلقا على الموضوع: "قضية مهند إيهاب هتشكل تحدي أخلاقي كبير لما تتكشف بعض آراؤه ويبقي السؤال متمحور حول حق المسجون في الرعاية والحياة بصرف النظر عن رفضك لتطرفه."

#منع_استخدام_السلاح_في_الافراح

وننتقل إلى السعودية، حيث انتشر هاشتاغ يدعو إلى وقف استخدام الأسلحة في الأفراح، وهي عادة عربية وقبائلية تقليدية في المنطقة.

مصدر الصورة AFP

وعبر الهاشتاغ نشر المستخدمون مقاطع فيديو لأفراح يظهر فيها مواطنون وهم يطلقون الكثير من الأعيرة النارية في الهواء احتفالا خلال أحد الأفراح.

وكتب أحد المستخدمين: "اطلاق النار العشوائي يقتل ويصيب أبرياء مالهم ذنب .نرجو من وزارة الداخلية تشديد العقوبات."

ووافقه الرأي احمد الذي كتب: "احتفل بطريقه حضارية حتى لو استخدمت الألعاب النارية لكن ليس الأسلحة النارية!".

وورد على هاشتاغ #منع_استخدام_السلاح_في_الافراح أكثر من عشرة آلاف تغريدة على مدار الأربع وعشرين ساعة الماضية.

المزيد حول هذه القصة