تثبيت حكم الاعدام الصادر بحق الملياردير الايراني باباك زنجاني بتهمة الاختلاس

مصدر الصورة Reuters

ثبتت المحكمة الايرانية العليا السبت حكم الاعدام الصادر بحق الملياردير باباك زنجاني بتهمة اختلاس ملياري دولار من عائدات النفط الذي باعه نيابة عن الحكومة بالتحايل على العقوبات الدولية.

وكان حكم الاعدام صدر بحق زنجاني في آذار / مارس الماضي.

وكانت السلطات الايراني القت القبض على زنجاني في عام 2013 في نطاق حملة استهدفت الفساد في عهد الرئيس السابق محمود احمدي نجاد.

واعترف زنجاني بأنه ساعد في التحايل على العقوبات الدولية المفروضة على ايران بترتيب صفقات بلغت اقيامها مليارات الدولارات من خلال شبكة من الشركات تمتد من تركيا الى ماليزيا الى دولة الامارات.

واتهم القضاء الايراني زنجاني باختلاس اكثر من 2,7 مليار دولار وهي قيمة كميات من نفط باعها لحساب وزارة النفط.

ولكن منتقدي حكم الاعدام، ومنهم الرئيس حسن روحاني، يقولون إن اعدام زنجاني قد يجعل من المستحيل استعادة الاموال المذكورة، وقد يمنع السلطات عن اكتشاف هوية المسؤولين الحكوميين الذين ساندوه.

وكانت العقوبات الدولية رفعت عن ايران في كانون الثاني / يناير الماضي كاحد شروط الاتفاق النووي الذي ابرمته طهران مع القوى الدولية.

المزيد حول هذه القصة