قطر وغلينكور تستحوذان على نسبة من الأسهم في أكبر شركة نفطية روسية

مصدر الصورة AFP/getty
Image caption روزنفت أكبر شركة نفط روسية

أعلنت روسيا أن شركة غلينكور وصندوق قطر المالي السيادي قد اشتريا 19.5 في المئة من أسهم شركة روزنفت أكبر شركة نفط روسية.

ورغم الصفقة إلا أن الحكومة الروسية لازالت محتفظة بنسبة الأسهم التي تسمح لها بالاستحواذ على العمليات السيادية والسيطرة على قرارات الشركة.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين "إنها أكبر عملية خصخصة وأكبرعملية بيع واستحواذ في قطاع النفط العالمي خلال عام 2016".

وتعد عملية البيع ضمن مخطط الحكومة الروسية لبيع حصص من شركات القطاع العام لموازنة العجز الكبير في الموازنة خلال العامين الماضيين.

وتعاني روسيا من تباطوء اقتصادي منذ عامين بسبب التراجع الكبير في أسعار النفط على المستوى العالمي إضافة لتأثير العقوبات الغربية على القطاع المالي والاقتصادي في روسيا.

وفرض الغرب عقوبات اقتصادية على الحكومة وعدد من كبار الشخصيات الروسية بعد ضم شبه جزيرة القرم للاتحاد الروسي.

ويتهم الغرب روسيا بدعم الانفصاليين في شرق اوكرانيا وإرسال قوات لخوض المعارك إلى جانبهم ضد الجيش الأوكراني وهو الأمر الذي تنفيه موسكو.

وكان الموعد المحدد مسبقا لإتمام عملية البيع التي أعلنت عنها موسكو قبل أشهر قد مر دون الإعلان عن وجود مشتر محدد الأمر الذي أدى إلى تزايد الأقاويل حول عدم وجود مشتر لنسبة الحصص بالشروط التي أعلنت عنها الحكومة.

وتعد الصفقة بمثابة نقطة فاصلة لشركة غلينكور البريطانية والتي كانت تعاني انهيارا في أسعار أسهمها بعد إعلان خطط لبيع أجزاء من ممتلكاتها لتغطية الديون المتراكمة عليها.

وتمكنت غلينكور من استعادة بعض التوازن المالي في الأسواق العالمية خلال السنة الجارية.

ويعتبر صندوق قطر المالي السيادي أحد اكبر المستثمرين في شركة غلينكور.

وأكدت غلينكور أنها ستستثمر مبلغ 300 مليون يورو من صافي أرباحها لتمويل جزء من الصفقة وسيقوم الصندوق القطري وعدد من البنوك بتوفير الأموال الباقية.

المزيد حول هذه القصة