سيدة حرية سوداء لأول مرة على عملة أمريكية

صورة لقطعة نقدية ذهبية أمريكية تحمل لأول مرة وجه سيدة سوداء في شكل سيدة الحرية مصدر الصورة EPA
Image caption صورة لقطعة نقدية ذهبية أمريكية تحمل لأول مرة وجه سيدة سوداء في شكل سيدة الحرية

تعتزم إدارة صك العملة في الولايات المتحدة الأمريكية إصدار قطعة نقدية ذهبية بقيمة 100 دولار تظهر عليها سيدة الحرية مجسدة بوجه امرأة أمريكية من أصل أفريقي، وذلك لأول مرة في تاريخ العملات الأمريكية.

وصكت القطعة، المصنوعة من ذهب عياره 24 قيراطا، بمناسبة مرور 225 عاما على تأسيس إدارة صك العملات، وتظهر عليها سيدة الحرية بتاج من النجوم وثوب فضفاض على الطريقة الرومانية.

وقال ريت جيبسون، نائب مدير إدارة صك العملة الأمريكية، إن هذه هي المرة الأولى التي تظهر فيها امرأة غير بيضاء في سلسلة القطع النقدية الذهبية لسيدة الحرية التي بدأ إصدارها أواخر تسعينات القرن الثامن عشر.

وأضاف جيبسون، في بيان، أن نسخا أخرى من القطعة النقدية ستستخدم تصاميم تصور سيدة الحرية كامرأة آسيوية وامرأة من أصول لاتينية وغيرها "لتعكس التنوع الثقافي والعرقي للولايات المتحدة".

وفي حديث أدلى به لصحيفة نيويورك تايمز، قال جيبسون إن الغرض من ذلك هو فتح نقاش حول الحرية، "وها نحن قد فتحنا هذا النقاش".

وجاء في الصحيفة أن مجموع 100 ألف قطعة نقدية ذهبية سوف تعرض للبيع يوم 6 أبريل / نيسان المقبل، إلى جانب 100 ألف نسخة فضية ستباع بنصف سعر القطعة الذهبية، أي 50 دولارا أمريكيا.