بيجو بصدد الكشف عن اتفاق لشراء أوبل من جنرال موتورز

سيارات مصدر الصورة Getty Images
Image caption هناك مخاوف من أن تؤدي الصفقة إلى فقدان وظائف

تفيد الأنباء بأن مجموعة PSA الفرنسية، منتجة السيارتين بيجو وسيتروين، توصلت إلى اتفاق مع شركة جنرال موتورز لشراء العلامتين التجاريتين أوبل وفوكسهول المملوكتين لجنرال موتورز.

ونسبت وكالة رويترز لمصادر، لم تكشف عن هويتها، أن مجلس إدارة PSA وافق على الصفقة الجمعة، ومن المقرر الاعلان الرسمي عنها الإثنين.

وكانت الأنباء عن محادثات الشركتين قد تواردت الشهر الماضي، ما أثار مخاوف من أن تؤدي الصفقة إلى فقدان كثير من الوظائف.

ويبلغ عدد العاملين لحساب فوكسهول في بريطانيا 4500 شخص في مصانع بالسمير بورت ولوتون.

كما توظف أوبل 19 ألف شخص في ألمانيا، أي ما يقرب من نصف القوة العاملة لديها .

ومارس السياسيون والنقابات في كل من ألمانيا وبريطانيا ضغوطا على PSA وجنرال موتورز نيابة عن القوى العاملة بأوبل وفوكسهول.

ويخشى هؤلاء من قيام PSA ، وهي مملوكة بنسبة 14 بالمئة للدولة الفرنسية، بتقليص الوظائف خارج فرنسا.

وإذا كان قد تم التوصل الى اتفاق فمن المرجح أن تزيد هذه الضغوط..

وعلمت بي بي سي الأسبوع الماضي أن كل من PSA وجنرال موتورز كانتا حريصتين على توقيع على ما يسمى بـ "بيان نوايا" قبل معرض جنيف للسيارات الذي يبدأ يوم 6 مارس/آذار الجاري لمنع التكهنات المستمرة التي تواكب إطلاق موديلات جديدة.

وإذا تمت هذه الصفقة فإن ذلك يعني أن جنرال موتورز لن يكون لها وجود في بريطانيا وأوروبا.

وستصبح PSA ثانية أكبر شركة لصناعة السيارات في أوروبا، خلف شركة فولكس فاغن، وحصتها 16 بالمئة من السوق الأوروبية. وتحتل حاليا رينو-نيسان مركز ثانية أكبر شركة لصناعة السيارات في أوروبا.

وكانت جنرال موتورز قد أعلنت في أوائل العام الحالي خسائر بلغت 257 مليون دولار (206 مليون جنيه إسترليني) من عملياتها في أوروبا العام الماضي.

وكانت تلك الخسارة هي الـ 16 على التوالي لجنرال موتورز في أوروبا، لتصل حجم خسائرها المتراكمة في القارة منذ عام 2000 إلى أكثر من 15 مليار دولار.

ونقلت رويترز عن مصادر قولها إن PSA تتوقع تحقيق توفير يصل إلى 2 مليار يورو (1.7 مليار جنيه إسترليني) نتيجة للسيطرة على أوبل.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة