روسيا تسعى لمنافسة بوينغ وايرباص بأول طائرة تجارية منذ الحقبة السوفيتية

مصدر الصورة Reuters
Image caption تسعى الطائرة الجديدة لمنافسة مثيلاتها من ايرباص وبوينغ

نفذت أول طائرة تجارية تصنع في روسيا منذ الحقبة السوفيتية أول طلعة لها بنجاح.

ويأمل المسؤولون الروس أن تتمكن الطائرة الجديدة، وهي من طراز MC-21، من منافسة طائرتي بوينغ 737 وايرباص A320، وهما الطرازان اللذان يسيطران على سوق الطائرات متوسطة الحجم.

ويبلغ مدى الطائرة الجديدة ستة آلاف كيلومتر ويمكن أن تتسع لنحو 200 مسافر.

ويقول القائمون على تصنيع الطائرة إنهم تلقوا بالفعل طلبات لشراء 175 منها.

وتقل تكاليف تشغيل الطائرة الجديدة عن الطائرات المنافسة، بحسب مسؤولين.

وتحاول روسيا أن تستقل صناعيا عن الغرب بسبب العقوبات التي تتعرض لها نتيجة الأزمة في أوكرانيا.

ويأتي الإعلان عن الطائرة الجديدة بعد ثلاثة أسابيع من إعلان الصين عن تنفيذ الرحلة الأولى لأول طائرة ركاب من إنتاجها.

وقد ناضلت روسيا للتخلص من السمعة السيئة لشركة الطيران الوطنية إيرفلوت.

وتمكنت شركة إيرفلوت مؤخرا من الحصول على نجمة رابعة من موقع سكاي تراكس للتقييم المستقل، وهو ما يضعها إلى جانب شركات أوروبية وشرق أوسطية منافسة، ومتقدمة على شركات أمريكية.

مواضيع ذات صلة

المزيد حول هذه القصة