"الإماراتية والتركية" تتجنبان الحظر الأمريكي على الأجهزة الإلكترونية

شركة طيران الإمارات مصدر الصورة AFP

قالت شركة طيران الإمارات إن الحظر المفروض على حمل أجهزة الكمبيوتر المحمولة لم يعد مطبّقا على رحلاتها المتجهة إلى الولايات المتحدة.

وفي مارس/آذار الماضي، حظرت السلطات الأمريكية حمل أجهزة الكمبيوتر المحمولة وغيرها من الأجهزة الإلكترونية الكبيرة على الرحلات القادمة من وإلى ثماني دول ذات أغلبية مسلمة، خشية إمكانية زرع قنابل داخلها.

وقالت متحدثة باسم طيران الإمارات إن الشركة تمكنت، بالتعاون مع السلطات الأمريكية، من تلبية متطلبات التوجيهات الأمنية الجديدة لكل الرحلات المتجهة إلى الولايات المتحدة.

كما قالت الخطوط الجوية التركية إنه من المسموح الآن للركاب على رحلاتها حمل أجهزة الكمبيوتر المحمولة.

وتنضم الشركتان إلى شركة الاتحاد الإماراتية، التي شهدت رفع الحظر عن رحلاتها من أبو ظبي بعدما قالت السلطات الأمريكية إن الشركة باتت تطبق معايير فحص دقيقة.

وقالت الشركة الإماراتية في بيان: "(القرار) بات ساريا فورا، ورفع الحظر المفروض على حمل الأجهزة الإلكترونية على رحلات شركة الطيران الإماراتية من مطار أبوظبي الدولي المتجهة إلى الولايات المتحدة."

وتسيّر شركة الإمارات، أكبر شركة طيران في الشرق الأوسط، رحلات إلى 12 مدينة أمريكية.

وقالت الخطوط التركية، في حسابها على تويتر، إن جميع الأجهزة الإلكترونية ستكون مسموحة على رحلاتها المتجهة إلى الولايات المتحدة اعتبارا من الأربعاء.

الأمن في المطار

"الاتحاد" تتجنب الحظر الأمريكي على الأجهزة الإلكترونية

وأعربت الشركة عن أملها في أن تمهد القواعد الجديدة التي أعلنتها، الأسبوع الماضي، الطريق أمام رفع حظر الأجهزة الإلكترونية.

وتشترط الإجراءات الجديدة مزيدا من التدقيق، وإجراء فحص شامل للركاب، والتوسع في استخدام الكلاب المدربة على البحث عن القنابل في 105 دولة حول العالم.

وقالت تقارير إعلامية تركية إن مسؤولين أمريكيين وبريطانيين كانوا قد زاروا مطار تركيا الدولي الرئيسي، في اسطنبول، الثلاثاء.

مصدر الصورة Getty Images

وبدأت تركيا مؤخرا في استخدام أجهزة متطورة في التصوير المقطعي خلال مرحلتي الفحص بالآشعة السينية والموجات فوق الصوتية في مطار أتاتورك الدولي في اسطنبول.

وبموجب القواعد الأمريكية الجديدة، لم يكن مسموحا حمل أجهزة "أكبر من الهواتف الذكية" في مقصورات الرحلات القادمة من تركيا والمغرب والأردن ومصر والإمارات المتحدة وقطر والسعودية والكويت.

وفرضت بريطانيا قواعد كالتي فرضتها الولايات المتحدة، لكنها طبقت على دول أخرى.

وأشار رئيس شركة الخطوط الجوية التركية إلى أنه يتوقع أن ترفع بريطانيا حظرها عن شركته في القريب العاجل.

كانت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية قد كشفت، الأسبوع الماضي، عن إجراءات جديدة لتعزيز وسائل الأمن على الرحلات القادمة إلى الولايات المتحدة.

المزيد حول هذه القصة